أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

البابا فرنسيس في كلام واضح: الاضطهادات التي يتعرض لها المسيحيون كلها بسبب إبليس

aleteiaar
مشاركة

الفاتيكان/ أليتيا (aleteia.org/ar) ترأس البابا فرنسيس صباح الجمعة الاحتفال بالقداس كما جرت العادة في كابلة بيت القديسة مارتا بدولة حاضرة الفاتيكان.

وتوقف في عظته عند الاضطهادات التي يتعرض لها المسيحيون وكل رجل وامرأة في عالمنا اليوم، من خلال الاستعمار الثقافي والحروب والجوع والعبودية، وكلها يسببها إبليس كما قال.

وأضاف فرنسيس أننا نشهد اليوم اضطهادا كبيراً لا يتعرض له المسيحيون وحسب إنما كل رجل وامرأة حول العالم لافتا إلى أننا نعيش اليوم في عالم من العبودية.

وأكد أن الرب يعطينا نعمة الكفاح كي نتمكن من استعادة صورة الله الموجودة فينا.

وذكّر البابا المؤمنين بأن الاضطهاد ضد المسيحيين اندلع كالحريق على مر العصور الغابرة، لافتا إلى أن هذا الاضطهاد هو جزء لا يتجزأ من الحياة المسيحية، إنه في الواقع من بين التطويبات، هذه الطوبى التي يحصل عليها من يُضطهَد بسبب أمانته للآب.

هذا ثم أكد فرنسيس أن الاضطهاد ما يزال سائدا في العالم الذي يعيش فيه المسيحي اليوم، مشيرا إلى وجود أعداد كبيرة جداً من الشهداء المسيحيين الذين يُقتلون بسبب محبتهم للرب، كما أن المسيحيين محرومون من حقوقهم الأساسية في العديد من بلدان العالم.

وتحدث البابا عن وجود بلدان يُزّج فيها المسيحي في السجن إذا عُثر عليه يحمل صليباً، كما أن هناك أشخاصا حُكم عليهم بالإعدام لمجرد كونهم مسيحيين. ولفت أيضا إلى أن عدد الشهداء المسيحيين اليوم يفوق عددهم في القرون الأولى مع أن هذا الأمر لا يحظى باهتمام الصحف ووسائل الإعلام.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً