لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

أليتيا

ألبابا فرنسيس وفي أقوى توجيه للأساقفة: لا تسمحوا بدخول المثليين الجنسيين إلى المعاهد الدينيّة

POPE FRANCIS GENERAL AUDIENCE
Antoine Mekary | ALETEIA | I.MEDIA
مشاركة

 

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) خلال جلسات مجلس أساقفة إيطاليا أثار الأساقفة قضية المثلية الجنسية بحسب ما أكد الكاردينال غوالتييرو باسيتي رئيس مجلس أساقفة إيطاليا في الرابع والعشرين من أيّار/ مايو 2018.

لمدة أربعة أيام اجتمع 270 اسقفًا في الفاتيكان حيث ركّزوا خلالها على أكثر من قضيّة تمسّ الكنيسة من بينها تراجع الدعوات وصعوبة جمع  الأبرشيات  وإصدار الأحكام.

إضافة إلى ما تقدّم تطرّق المجتمعون إلى الانتخابات الايطالية والشذوذ الجنسي في المعاهد الدينية.

البابا بنفسه تطرّق إلى موضوع المثلية الجنسية حسب ما ذاكرت “فاتيكان انسايدر” ذلك خلال مناقشة دارت لأكثر من ثلاث ساعات خلف أبواب مغلقة مع أساقفة إيطاليا في قاعة السينودس.

كذلك لفت البابا إلى ضرورة معالجة مشكلة الدعوات والإصرار على الجودة بدلا من الكمية  داعيًا الأساقفة إلى “التمييز الدقيق.”

“إذا كان لديكم ولو شك طفيف [حول الشذوذ الجنسي لأي من الطالبين الدخول إلى حياة الكهنوت أو الرهبنة] ، فمن الأفضل عدم إدخاله إذ إن ممارسة الشذوذ الجنسي قد يعرّض حياة الإكليريكية للخطر.” قال البابا.

هذه التعليمات هي أيضا من بين التوصيات التي وجهها البابا إلى الأساقفة التشيليين  الذين جاءوا إلى روما بين يومي 15 و18 من أيّار/ مايو.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً