أخبار حياتية لزوادتك اليومية
ابدأ يومك بمقالات من أليتيا! تسجل في النشرة
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

رسالة إلى بعض الرجال…شاهدوا الصورة جيداً واقرأوا الخبر بتمعّن

مشاركة
روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) رسالة باللهجة المصرية تناقلتها مواقع التواصل الاجتماعي:

أخي العزيز ..

هل تعلم ان هذه الحلوة تمارس الرياضة يوميا عالبحر والحديقة ، في حين أن زوجتك تتوسل وتترجاك عشان توديها بيت أهلها للزيارة وأنت قالب وجهك عليها !!

هل تعلم أن هذه الحلوة جمالها كله صناعي .. كوافير ومناكير وميك أب وباديكير وأنت لو تشتغل بإيدك ورجلك مش هتقدر تشتري كرياتين شعرها !!

هل تعلم أن هذه الحلوة مابتدخلش المطبخ أبدآ في حين أن زوجتك بتنضف وتطبخ وتغسل !!

هل تعلم أن هذه الحلوة عندها مربية لاطفالها ومدرسين ، بينما وزوجتك بتعلم وتذاكر وتربي وتتابع مدارسهم !!

هل تعلم أن هذه الحلوة تموت في درجة حرارة 27 ، وزوجتك في المطبخ بدرجة حرارة 47 عشان تعملك أكل صحي !!

هل تعلم أن هذه الحلوة تترك زوجها على أبسط شيء ، وزوجتك راضيه بحضرتك وانت كلك عيوب !!

هل تعلم أن هذه الحلوة تعود من عملها بعد منتصف الليل وهي عاملة دماغ ويسكي ، بينما زوجتك تنتظرك في بيتك في أحلى زينة بعد عناء يوم كامل بين المطبخ ومتابعة الأولاد !!

هل تعلم أن زوجتك العفيفة مِلك لك وحدك .

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

 

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً