Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الخميس 26 نوفمبر
home iconقصص ملهمة
line break icon

تركته أمّه وبعد عشرات السنين وجدها على مواقع التواصل وهكذا كان اللقاء الأول

STARSZA KOBIETA

Shutterstock

إستيبان بيتارو - تم النشر في 09/05/18

كان من الممكن أن يكون كريستيان غائباً عن هذا النقاش ولا صوت له لكن والدته التي أنجبته في سن مبكرة استمرت في حملها ورفضت الاجهاض.

وتحدث كريستيان أمام الكونغرس الأرجنتيني مؤخراً خلال حلقة نقاش حول تشريع الإجهاض وقال انه يعرف منذ البداية أنه مُتبنى لكن عندما كبر، ازدادت حاجته الى معرفة من هي أمّه البيولوجيّة.

وجد، عندما بلغ سن الخامسة عشر، مغلف يحتوي على تفاصيل عمليّة التبني فعرف للمرّة الأولى اسم والدته بالتبني. لم يكن من السهل البحث عنها آنذاك خاصةً بغياب وسائل التواصل الاجتماعي وكان هو بعيداً جداً عن بوينس آيرس حيث كانت تعيش.

بعد سنوات طويلة، وغداة زواجه، بحث عنها من جديد ونجح هذه المرّة. فعرف انها أتت الى بوينس آيرس عندما كانت في الثانيّة عشر من العمر للعمل لكنها تعرضت لعدد كبير من الاعتداءات وكانت قد مرّت أكثر من ٢٠ سنة مذ كانا معاً في المستشفى قبل تبنيه. هاتفها وقررا اللقاء في مركز تجاري. خيّم الصمت في اللحظات الأولى الى حين قال: “أوّد أن تعرفي أنني بحثت عنك لأشكرك لأنك لم تجهضيني.” بدأت أمّه بالبكاء وقالت له: “أفكر بك في كلّ يوم من أيام حياتي.”

وقال أمام الكونغرس الأرجنتيني: “ ما كان شيء ليتغيّر سواء اختارت أن تعطيني الحياة أو أن تجهضني. فهي على جميع الأحوال كانت ستفكر في هذا الطفل في كلّ يوم من حياتها وهذا ما يفسر لما لا تستطيع أم تجهض التوقف عن التفكير بطفلها، هذا الكائن الصغير الذي كان يتكوّن في داخلها. أعرف أن حالات حمل تحصل بسبب الاغتصاب وعدم معرفة البعض استخدام وسائل منع الحمل . لا أريد أن أكون مكان أولئك الأمهات المستقبليات. لن أتمكن أصلاً من معرفة مدى الألم والحزن والفراغ الناتج عن مثل هكذا حالات. لكنني أعرف معنى الاستمتاع بالحياة والتمكن من مساعدة الآخرين واعطاءهم الأمل من خلال عناق لم يعرفوه من قبل علماً انه كان لولدتي كما يقولون الحق في اعطائي الحياة أو اجهاضي.”

العودة الى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
AVANESYAN
أنجيليس كونديمير
صوت تشيلو يصدح في احدى الكنائس الأرمنيّة المد...
MAN IN HOSPITAL
المونسنيور فادي بو شبل
إذا كنتَ تُعاني من مرضٍ مستعصٍ… ردّد هذه الصل...
غيتا مارون
أمثولة شديدة الأهميّة أعطانا إيّاها مار شربل
TIVOLI
ماريا باولا داوود
على أرضيّة بعض الكنائس في روما رموز سريّة
زيلدا كالدويل
رائد الفضاء الذي جال الفضاء مع الإفخارستيا
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً