أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

Aleteia

لماذا أبكت هذه الصورة الملايين حول العالم؟

Share

أمريكا/أليتيا(aleteia.org/ar)كان مايكل وأنجيلا باكر متحمِّسين لتربية ابنتهما البكر، لكن أنجيلا أنجبت ابنتهما الجميلة نايومي جوي قبل خمسة عشر أسبوعاً من موعد الولادة، ما استدعى بقاءها في المستشفى مدة طويلة. وكانت فرص نجاة نايومي ضئيلة.

عمل الطاقم الطبي بلا كلل لكي تتمكن نايومي من النمو والنضوج في بيئة آمنة. في غضون ذلك، كان والدا نايومي يتوقان لحملها، لكنهما كانا مضطرين أن ينتظرا لكي يستقرّ وضعها. انتظرا بفارغ الصبر، ويومياً كانا يزورانها في قسم العناية الفائقة.

أخيراً، قرّر الأطباء بعد أسبوعين أنه من الآمن أن تحمل أنجيلا طفلتها. فقد اعتبروا أن الاتصال الجسدي ليس مهماً للأطفال فحسب، لا بل أيضاً قادر على تعزيز نمو الأطفال الخُدَّج.

عندما آن الأوان لكي تحمل أنجيلا ابنتها، ساعدتها ثماني ممرضات في وضع الصغيرة على صدرها. عندها، بدت ملامح الفرح على وجه الأم التي خافت في الوقت عينه من إلحاق الأذى بالصغيرة. فعل الطاقم الطبي كل ما يلزم لكي تنجو نايومي!

الآن، أصبحت نايومي طفلةً سعيدة تتمتع بصحة جيدة، وتنمو وتتعلم كأي طفل آخر!

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

Newsletter
Get Aleteia delivered to your inbox. Subscribe here.