أخبار حياتية لزوادتك اليومية
أليتيا

بدأ الولد بالبكاء فطلب إليه البابا التوجّه إليه…أمّا سؤال الولد كان مقلقاً!!!

مشاركة
تعليق

روما/أليتيا(aleteia.org/ar)يقوم الحبر الأعظم بزيارات منتظمة إلى رعايا روما يغتنم فيها الفرصة للقاء الشباب والمسنين والتحدث معهم. يوم الأحد الفائت، توجّه إلى أحد الأحياء في جنوب غرب المدينة الخالدة، إلى إحدى هذه “الضواحي” التي يقول البعض أنها مخيفة…

كان الأطفال قد حضّروا أسئلة لطرحها عليه. وكانت الأمور تجري على خير ما يرام إلى أن أجهش أحدهم بالبكاء تاركاً أثراً عميقاً في نفوس العديد من الحاضرين.

تنوّعت أسئلة الأطفال بين “ما هو مقطعكم الإنجيلي المفضّل؟” و”هل الأشخاص غير المعمدين هم أيضاً أبناء الله؟” وغيرهما. فكان خليفة بطرس يجيب ببساطةٍ ووضوح أبوي. ولكن الفتى الصغير إيمانويل لم ينجح في طرح سؤاله عندما حان دوره. حاول التغلب على خجله أمام مئات الناظرين إليه، وفجأةً بدأ يبكي قائلاً: “لا أستطيع فعل ذلك”.

تأثر البابا ودعاه فوراً لكي ينضم إليه على المنصة. طلب منه أن يهمس له السؤال أولاً في أذنه، وأن يعطيه بعدها الإذن لتكراره بصوتٍ عالٍ. قال له الفتى: “توفي أبي منذ فترة وجيزة. كان ملحداً، لكنه عمّد أبناءه الأربعة. كان رجلاً صالحاً. فهل هو في السماء؟”.

أمام هذا السؤال المقلق الذي طرحه يتيم الأب، قال البابا بدايةً: “عندما نشعر بألمٍ في قلبنا، ربما يجب أن نبكي جميعاً مثل إيمانويل”. فبالنسبة له، بكى هذا الفتى على والده لأنه يحبه و”لأنه تحلى بالشجاعة لفعل ذلك أمامنا”.

أضاف البابا أن الرجل القادر على إنجاب ولد مثل إيمانويل الذي تجرأ على البكاء أمام الجميع هو “رجل صالح فعلاً”. وأقرّ: “هذا الرجل لم ينل هبة الإيمان”، لم يكن مؤمناً، مع ذلك نال جميع أولاده العماد.

من ثم، أوضح البابا أن الله وحده يقرّر من يذهب إلى السماء. ولكنه قال أن لدى الله قلب الأب، لا سيما أمام أب إيمانويل غير المؤمن الذي استطاع أن يطلب المعمودية لجميع أبنائه وينقل لهم الشجاعة.

وأكّد خليفة بطرس أن الله لا يتخلى عن أبنائه، بخاصة عندما يتحلون بالشجاعة. من ثم، نظر إلى إيمانويل قائلاً له: “الله كان فخوراً بأبيك” لأن المؤمن يجد سهولةً في منح المعمودية لأبنائه أكثر من غير المؤمن. ختاماً، نصح البابا الفتى الصغير بالتحدث عن ذلك مع أبيه في الصلاة، وشكره على شجاعته.

العودة الى الصفحة الرئيسية 

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
    |
    الأكثر مشاركة
  2. غرة معيط - أليتيا لبنان
    اخدعوا السرطان بهذه الفاكهة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً