أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

علق في المقعد الخلفي للسيارة اتصل بالاسعاف قبل مفارقته الحياة وترك رسالة أبكت كثيرين

مشاركة

روما/أليتيا(aleteia.org/ar)كايلي بلوش البالغ من العمر 16 عاما عَلِق داخل سيارته من نوع هوندا أوديسي 2002 في موقف للسيارات بالقرب من جامعة سيفين هيلز لساعات قبل العثور عليه ميتا ليل الثلثاء على أثر اختناقه بسبب الضغط على الصدر.

وأفادت تقارير أنّ بلوش كان يُحاول إحضار معدّات التنس من المقعد الخلفي للسيارة عندما انقلبت المقاعد فعلق تحتها رأسا على عقب.

فاتّصل الطالب بال911 (الطوارئ) حوالي الساعة 15:00 يوم وقوع الحادثة لطلب المساعدة الطبية فورا. وقال: “ربما لم يبق لي الكثير من الوقت، أخبروا أمّي أنّي أحبها”.

واستخدم بلوش تقنية التعرف على الصوت للاتصال بالطوارئ مرّتين خلال ذاك الوقت إذ تعذّر عليه تحريك يديه.

وقال للعامل: “هذه ليست مزحة”؛ “أنا عالق داخل سيارة هوندا أوديسيس ذهبية اللون في موقف السيارات… أرسلوا المساعدين فورا. إني أفقد أنفاسي”.

إلا أنّ فريق الإنقاذ لم يستطع تحديد موقع السيارة عند وصولهم إلى مكان الحادث في المرة الأولى.

وكان الفريق قد قام بتفتيش موقف السيارات الخاص بجامعة سيفين هيلز بشكل مكثّف إلا أنّه لم يجد أثرا للسيارة. وحاول الاتصال برقم المراهق، ولكن أحدا لم يجيب.

وعند الساعة التاسعة مساء، عثر الوالد على جثّة ابنه في موقف السيارات “بالقرب” من الحرم الجامعي.

يظهر لنا جليا اهتمام بلوش بأمه وكأنّ رسالته الأخيرة لها ستبلسم جراحها في حال وفاته. وهنا أيضا نرى رابط الأسرة القوي الذي ما زال موجودا في مجتمعنا… فلنصلي من أجل عائلته.

العودة الى الصفحة الرئيسية 

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً