أخبار حياتية لزوادتك اليومية
أليتيا

شائعات تطال الأب مجدي علّاوي والأخير يردّ!!!

AleteiaAr / Youtube ©
مشاركة
تعليق

 

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) كلمة الأب مجدي العلاوي خادم جمعية سعادة السماء خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد رداً على كافة الشائعات التي تطال الجمعية نقلاً عن موقع جميعة سعادة السماء على فايسبوك!

لما دقولي على راس السنة… بنت صبية عطريق جونية عم تموت من الاغتصاب… ركضت فيها من مستشفى لمستشفى ما استقبلوها… ماتت معي عالطريق… وبس دفنتا بمدافن المسيحية وحكيت عنا عبر وسايل الاعلام… بيدقلي حدا بيقربا وبيقلي: ليه بمدافن المسيحية؟ ما هيي مسلمة! قلتلو ربنا ما عندو مسلم ومسيحي… حتى بالمقبرة آكلتنا الطائفية… ما اهتموا كيف ماتت وليه ماتت… اهتموا وين دفنتا!!!

لما شفت بنت زغيرة معربشة على ضهر خيّها كرمال تقدر تطال برميل الزبالة وتلاقي شي تاكلو… ما سألتا إنتي مسلمة أم مسيحية… غمرتا هيي وخيها وأخدتن معي… وكرمالُن… وبحضورُن فتحت أول مطعم مجاني للفقرا ببرج حمود… وكان الافتتاح برعايتُن…

لما دقولي قالولي في طفل عمرو سنتين مظلّط عطريق جونية وإمو بتشتغل دعارة ولازم روح آخدو… ما سألتُن شو جنسيتو ولا شو طايفتو…

لما دقتلي مدام وقالتلي في طفلة عمرا مش أكتر من ساعة مكبوبة بكعب البناية… وحبل الصرة عندا مخيّط بالخيط والإبرة… ما قلتلا شوفيلي ياها سودا أم بيضا…

لما إم منهارة دقّتلي قالتلي دخيلك يا أبونا إبني رح يموت Overdose… دخيلك ساعدنا… ما سألتا إبنك إبن مين وشو عيلتو ولا عن دينو ولا عن طايفتو… رحت وأخدتو وبالرغم من إنو ما عاد في محلات عنا… خلقتلو محل بالخيمة يلي بلشنا فيها… واليوم صار من خيرة الشباب…

لما يكون في وجع كتير… بتسقط كل مفاهيم الدني الباطلة…

لما يكون في موت ومخدرات… بتسقط الطائفية…

لما يكون في اغتصاب وتشرّد عالطرقات… بيسقط تعريف المسلم والمسيحي والدرزي… بتسقط كل ديانات العالم… ليرتفع الإنسان…

نعم الإنسان فوق كل شي… كرامتو فوق كل شي… ومنرفض نفوت أو يفوتونا بزواريب الطائفية… لأنو لما نفوت بهالمتاهات منكون ضيّعنا الطريق…

ياما صرخت بوجه المسيحي يلي فايت عالقداس وما شاف خيّو المسيحي نايم بالبرد على حيط الكنيسة… ياما صرخت بإسم الرحمة يلي ما بتعرف قانون ولا تشريع ولا ورقة إسما هوية عليها خانة المذهب…

وياما توجّعت من كل اتصال كنت إتلقّاه من قوى الأمن أو المخفر أو القضاء أو الأحداث حتى إجي آخد ولد عندو مشكلة معينة… كنت حس رايح شوف يسوع عم ينجلد… والمشكل لما ما يكون عندي محلات… وصير صلّي حتى ربنا يساعدني لأحضنن… وإرجع أمّنلن محل يناموا فيه بكرامة…

نعم… بكرامة… لأنو هيدا الولد كرامتو عنا أغلى من هويتو… أغلى من فكرة “إبن فلان أو مكتوم القيد”… أغلى من لَونو ومرضو ووجعو… كرامتو أغلى من كل الاتهامات يلي عم تطالنا… لأنو يسوع يلي تعرّفت عليه بكامل إرادتي مش ممكن أفرضو على حدا… بكامل حريتي اخترت إتبعو… ومش ممكن إنتزع حرية الآخر حتى يتبعو…

نعم… كل شخص موجود عندي بالجمعية هوي مشروع قديس… بتعرفو ليه؟ لأنو القديس مش ضروري يكون مسيحي… وبتعرفو ليه كمان؟ لأنو كل قديسينا عم يشفو المسلم متل المسيحي… لأنو مار شربل بيقصدوا المسلم متل المسيحي… لأنو الحب والإيمان مش محدود فينا… حدودو السما!

اليوم بعلن عن لايحة الكرامة… دفعنا حقا غالي كتير… من أكتر من 13 سنة ألفناها… بخيمة زغيرة نصبناها بالوادي لنستقبل فيها مدمنين…

دفعنا حقها اضطهاد وأوجاع كبيرة… بس اليوم لما شوف “علي” يلي كان عشفير الموت من المخدرات صار مدير بشركة بيكبر قلبي… ولما شوف طوني يلي كان عم يسرق تيجيب حق الكوكايين صار مدير بمؤسسة بحس رسالتنا ما راحت ضيعان… وهون كمان ما تشوفو الطائفية… شوفو إنو الحب انتصر… وولادنا شفيوا وانتصروا عالموت…

هيك بلّشنا… وهيك رح نكفي… وهيك رح نضل… نريد رحمة لا ذبيحة… نريد رحمة لا أهدافاً أرضية زائلة باهتة بلون طائفياتنا…

الجوعان بدنا نطعمي ليحس حالو إنسان… والعريان بدنا نلبسو تيحس حالو إنسان… والعطشان بدنا نسقيه تيحس حالو إنسان… إنسان فقط لا غير!

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
    |
    الأكثر مشاركة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً