أخبار حياتية لزوادتك اليومية
أليتيا

هذه الأمور تجعلك أكثر سعادة إن قمت بها بعد دوام العمل

FAMILY BIKE
مشاركة
تعليق

روما/أليتيا(aleteia.org/ar)على مدى أشهر، كنت أذهب إلى المنزل بعد انتهائي من العمل، وأجلس أمام التلفاز لأشاهد خمس حلقات يوميا من المسلسلات الكوميدية التي سبق وشاهدتها مئات المرات.

ولكن في العام الماضي، لاحظت أنّ نهاري كان ينتهي بشعوري بإرهاق شديد، أو ألم في الرأس. كما أني لم أكن أنام جيدا في الليل. لذا، أجريت اختبارا بسيطا: بدلا من مشاهدة التلفاز في وقت فراغي، بدأت أقرأ الكتب.

وكانت النتيجة مُذهلة!! قرأت العام 2017 حوالي ال23 كتابا (مقارنة مع 10 كتاب العام 2016). والأهمّ أنّي اكتشفت الراحة والاسترخاء ولم أشعر بالكسل أبدا.

وها أطلعكم على دراسة تشرح التأثير السلبي للإفراط في مشاهدة التلفاز أو استخدام الهواتف الذكية لوقت طويل، وكيف تُفقدكم هذه الأمور السعادة.

وورد في المقال: “وجدنا أنّ المراهقين الذين يقضون الوقت في رؤية أصدقائهم أو ممارسة الرياضة أو الانخراط في نشاطات دينية أو القراءة أو حتّى تأدية فروضهم المدرسية، هُم الأكثر سعادة. في حين أنّ المراهقين الذين يقضون الوقت باستخدام الانترنت أو وسائل التواصل الاجتماعي أو المراسلة أو الدردشة المرئية أو اللعب عبر الكمبيوتر، هُم الأقل سعادة”.

وإن كان تجنب الجلوس أمام الشاشات يجلب السعادة، فإليكم الأمور الأخرى المفيدة أيضا:

1-القراءة

2-الاستماع إلى الموسيقى

3-الاتصال بصديق

4-رؤية صديق

5-الكتابة

6-الطبخ

7-التأمل

8-تنظيف المنزل

9-ممارسة الرياضة

10-التنزه

11-القيام بمشروع فني

12-اللعب مع الحيوانات الموجودة في المنزل

13-الإعتناء بالنفس

14-الصلاة

15-إعداد قائمة بالمشاريع المستقبلية

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
    |
    الأكثر مشاركة
  2. غرة معيط - أليتيا لبنان
    اخدعوا السرطان بهذه الفاكهة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً