Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الأربعاء 25 نوفمبر
home iconالمنبر‎
line break icon

استأجروا الباص وطلبوا من السائق نزع المسبحة، رفض فاتصلوا بصاحب الشركة وتفاجأوا بالجواب

طوني فارس - تم النشر في 03/04/18

–  من فترة الى أخرى أرافق بعض الحجاج الذين يأتون الى روما لزيارة الأماكن المقدسة. تحتك بأناس من كل الأماكن وما يجمعهم هو الرغبة في زيارة هذه الأماكن في روما التي يعتبرونها عاصمة الكثلكة.

الإيطاليون عادة لا يعبرون عن إيمانهم حاملين الراية وكأنهم يقولون :”أنظروا إلينا، نحن مسيحيون!” ولكن في الصميم يرفضون كل ما هو مسيء لإيمانهم.

التقيت أول أمس بسائق الباص فرانكو الذي عادة ما يرافق الحجاج الذين أرافقهم وبدت على وجهه ملامح القلق والخوف. تحدثنا وقال لي التالي: “طلبت الشركة مني أن أرافق مجموعة من الأشخاص في رحلة الى خارج روما لمدة أسبوع، وبالتالي كلفة الباص كانت ستكون باهظة، ولكن الشركة خسرت كل شيء بسببي، وأعتقد أن رئيس الشركة سيطردني.

ما إن دخلت المجموعة الى الباص حتى لاحظ البعض منهم المسبحة معلّقة فطلبوا مني نزعها لانهم لا يأبهون للدين ولا للكنيسة، فقد جاؤوا الى روما في رحلة عن الفن والهندسة ولا يكترثون لا من قريب ولا من بعيد للدين. رفضت نزع المسبحة، فلم يطلب أحد يوماً مني خلال ٣٠ سنة في هذا العمل أن انزع المسبحة. ترجّلوا من الباص ورفضوا الصعود إليه إن لم أنزع المسبحة. عندما أصرّيت على عدم نزعها اتصلوا برئيس الشركة وكانوا اكثر غضباً بعدها وبكل بساطة رحلوا. لا أدري ما قاله لهم رئيس الشركة، ولكني متأكد أنه سيطردني، فما كانوا سيدفعونه كان حوالي الـ ٥٠٠٠ يورو في هذه الرحلة”.

اتصلت بصاحب الشركة وهو صديق لي لافهم ما حدث، فقال لي: ” انا فخور بفرانكو، فإيماننا لا يمكن المساس به ولا يهمني كم خسرت الشركة من المال. لم أتكلم مع فرانكو بعد فقل له أن لا يأبه لما حدث، فالمسبحة أهم من الـ ٥٠٠٠ يورو بالنسبة لي، ولا يمكن لهؤلاء لمجرد انهم ليسوا متدينين أن يفرضوا علينا آراءهم باسم التسامح، فليكونوا هو متسامحين بدلاً من أن يطلبوا منا أن نغير ما نؤمن به!”

أراحتني تلك المكالمة لسببين: أولاً أن فرانكو لن يخسر عمله، وثانياً أنه لا يزال هناك من لا يمكن أن يساوم على إيمانه مهما كانت الظروف!

Tags:
ايمان
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
MAN IN HOSPITAL
المونسنيور فادي بو شبل
إذا كنتَ تُعاني من مرضٍ مستعصٍ… ردّد هذه الصل...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
I media
دانيال، الشابة اللبنانيّة التي لبّت نداء البا...
AVANESYAN
أنجيليس كونديمير
صوت تشيلو يصدح في احدى الكنائس الأرمنيّة المد...
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
غيتا مارون
أمثولة شديدة الأهميّة أعطانا إيّاها مار شربل
غيتا مارون
إلى كل الحزانى والمتألمين… ارفعوا هذه الصلاة ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً