أخبار حياتية لزوادتك اليومية
أليتيا

يوم الجمعة العظيمة شهود يهوه قرعوا بابي وقدّموا لي هذه الدعوة!

HAND,KNOCKING,DOOR
Shutterstock
مشاركة
تعليق

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) يوم الجمعة العظيمة قُرع باب البيت ورأيت شخصين واقفين على عتبة المنزل. رجل وامرأة، قدما لي دعوة للمشاركة في فيلم عن يسوع المسيح.

فتحت الدعوة، فكانت دعوة ليوم الأحد، عيد القيامة بالنسبة لي ككاثوليكي، دعوة وجهت إلى آلاف حول العالم حيث سيتم تعريف الناس إلى من هو يسوع المسيح بالنسبة الى هؤلاء.

سألت الرجل، اخبرني قليلاً عن يسوع، فقال، تعال وشاركنا الفيلم والحلقة التثقيفية، قلت، لا، اخبرني من هو يسوع، قال: يسوع هو رجل صادق جاء من السماء ليدفع عنا خطيئة آدم في الفردوس.

قلت: هذا يعني أن يسوع ليس ابن الله!

قال، لا، هو انسان صادق، ملاك، جاء من السماء.

اجبت: إني أدعوك للمشاركة في قداس القيامة في رعيتي، هناك ستتعرف الى يسوع الحقيقي، يسوع ابن الله، يسوع ليس مجرّد ملاك أو مجرّد انسان حسن الأخلاق، إنه الله المتجسد وهو الدليل القاطع على محبة الله لنا لخلاصنا.

انتهى الحديث هنا وذهبا الى المنازل الأخرى يقرعون الباب.

أخوتي، فلنعلن أنّ يسوع هو ابن الله ومهما كثرت البدع والهرطقات لا تخافوا، بل اعلنوا حقيقة يسوع للعالم أجميع، وكما فعل هؤلاء مبشرين العالم بـ”يسوعهم” لضرب حقيقة يسوع كابن لله، كونوا رسل هذه الألفية ولا تخافوا أن تعلنوا يسوع للأقربين والبعيدين.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
    |
    الأكثر مشاركة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً