أخبار حياتية لزوادتك اليومية
أليتيا

بعد فراق دام ٣٦ سنة ها هي تزور ابنها في المقبرة للمرة الأولى…هذا ما فعلته فور وصولها

CEMETERY
Victor Bugge-Secretaria DDHH, Presidencia Argentina
مشاركة
تعليق

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) وكأن ٣٦ سنة لم تمضِ مذ رأت هذه الأم للمرّة الأخيرة ابنها. فها هي تصل الى المقبرة وتسأل بصوت عالٍ: أين هو ابني؟ وهكذا هي حال ٢١٤ أب وأم وأخ، هم أقرباء ٩٠ مقاتل أرجنتيني شاركوا في حرب فوكلاند (١٩٨٢) فهم يزورون للمرّة الأولى أحباءهم بعد الفراق.

كانوا “جنودا أرجنتينيين لا يعرف سوى اللّه مصيرهم”.

صلوا أمام جثامينهم الورديّة التي لطالما رددوها على نيّة عودتهم وزينوا الصلبان على قبورهم بالورود والصور. لم ينساهم أحد في البلاد، هم أبطال….

فبعد مهمة انسانيّة استثنائيّة نفذها الصليب الأحمر الدولي بفضل جهود الصحافي والمقاتل الأرجنتيني السابق روجي وورترز والحكومتَين البريطانيّة والأرجنتينيّة، تم التعرف الى جثث المقاتلين الـ٩٠ في مقبرة داروين.

ورافق أطباء ومعالجون نفسيون العائلات في رحلتها المؤلمة. وتجدر الإشارة الى ان ٤٠ قبراً في مقبرة داروين لا يزالوا مجهولي الهويّة إما لعدم التمكن من اجراء ما يلزم على المستوى الطبي أو لأن العائلات رفضت اجراء الفحوص الجينيّة.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

 

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
    |
    الأكثر مشاركة
  2. غرة معيط - أليتيا لبنان
    اخدعوا السرطان بهذه الفاكهة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً