4 من أكثر المقالات مشاركة على أليتي

أخبار حياتية لزوادتك اليومية
أليتيا

دخلوا الكنيسة وقاموا بالعبث بمحتوياتها…أمّا الردّ الاقوى فكان من راعي الكنيسة!

مشاركة
تعليق

 ثورنتون / أليتيا (aleteia.org/ar) قضى أبناء رعيّة كنيسة ثورنتون المساء وهم ينظفون المكان بعد أن أقدم بعض الأشخاص على تحطيم النوافذ وتدمير الأثاث والأغراض، وقد قُدِّرت قيمة الخسائر بآلاف الدولارات.

وعلى الرغم من قيام المقتحمين بتدمير محتوى الكنيسة بالكامل وما نجم عنه من خسائر مادية فادحة، إلا أنّ القس يؤكّد على أنّه لن يتم إلغاء قداس عيد الفصح فيها.

وتابع القس قائلا إنّه رأى ثلاثة شبان يهربون، وذلك بعد أن سمع جرس الإنذار.

كما أنّ فظاعة عمل المرتكبين جعلهم يقلبون بيانو الكنيسة أيضا.

وقال القس رينيه كوفنتري إنّ خالته وخاله قاما ببناء الكنيسة في الثمانينيات.

وأضاف: “كان عملا عائليا لخدمة المجتمع. ما حصل في الكنيسة، ليس إلا القليل من الخراب”؛ “هذه الأمور تحصل. نحن نسامح المتورّطين. ونعمل على إجراء القداديس أيّام الآحاد، تماما كالمعتاد! حتّى إذا اضطرينا الجلوس على الأرض، سنفعل!”

وأخذت الشرطة بصمات الأصابع الموجودة في الكنيسة، في حين لم يتم الاشتباه بعد بأي شخص.

ونهار الاربعاء تم غلقاء القبض على الفاعلين الذين لا تتجاوز أعمارهن سن الـ 15، وقدرت قيمة الخسائر بثمانين الف دولار.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

 

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
    |
    الأكثر مشاركة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً