أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

هكذا علّق البابا على العمل البطولي للمقدم الفرنسي الذي ضحّى بنفسه لإنقاذ حياة آخرين

ARNAUD BELTRAME
LA GAZETTE DE LA MANCHE I AFP
A picture taken in 2013 in Avranches and obtained from La Gazette de la Manche local newspaper on March 24, 2018 shows French Lieutenant Colonel Arnaud Beltrame who was killed after swapping himself for a hostage in a rampage and siege in the town of Trebes, southwestern France, on March 23.
Beltrame, 45, was among a group of officers who rushed to the scene in Trebes, near Carcassone, on March 23 after a gunman who claimed allegiance to the Islamic State group, stormed a supermarket and fired at shoppers. Beltrame offered to take the place of a woman the gunman had taken hostage and was shot. He died on March 24 of his wounds, becoming the gunman's fourth victim. / AFP PHOTO / LA GAZETTE DE LA MANCHE / -
مشاركة

الفاتيكان/ أليتيا (aleteia.org/ar) عقب وقوع العمل الإرهابي في فرنسا في 23 مارس/ آذار 2018، أشاد البابا فرنسيس في رسالة تعزية باللفتة الطيّبة والبطولية التي قام بها المقدّم الذي قدّم نفسه بدلا من الرهينة. وأدان بشدّة أعمال العنف العشوائية هذه.

وعبّر الحبر الأعظم عن “حُزنه” بعد “الهجمات المأساوية” في برقية أرسلها إلى أسقف كاركاسون المونسنيور ألان بلاني. وأوكل ضحايا الهجوم الإرهابي الأربعة إلى الرب، وأكّد على الصلاة من أجلهم.

وقال: “أحيي بشكل خاص اللفتة الطيبة والبطولية للمقدّم أرنو بيلترام الذي ضحّى بحياته لإنقاذ الآخرين”. وكان بيلترام قد قام بتسليم نفسه إلى المهاجم مقابل إطلاق سراح سيدة كان الأخير يحتجزها. وتوفي في 24 مارس/ آذار متأثرا بجروحه.

وكان بيلترام البالغ من العمر 44 عاما والذي تحوّل إلى المسيحية العام 2008، يستعد للزواج الديني في حزيران/ يونيو المقبل. واعتبر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أنّ الأخير “توفي بطلا”.

وأشار البابا فرنسيس إلى أنّ “أعمال العنف العشوائية هذه تسبب الكثير من المعاناة”. وفي ختام رسالته، طلب من الرب “هبة السلام” ومنح البركة لجميع الفرنسيين.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً