أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

محطّة يوميّة مع القدّيس فرنسيس الأسّيزي في هذا الصوم المبارك…تعليم اليوم: الأربعاء 28 آذار 2018

مشاركة

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) نقدّم لكم خلال الصوم الكبير محطّةً يوميّةً مع القدّيس فرنسيس الأسّيزي تحضّرها رهبنة مار فرنسيس للعلمانيّين في لبنان تحت عنوان “صوم 2018 – مع أبينا القدّيس فرنسيس” وسنقوم بتعليقٍ صغيرٍ على الصورة اليوميّة لهذه المسيرة.

 

 

محطّة اليوم: الأربعاء من أسبوع الآلام

عاش فرنسيس الأسّيزي في بداية حياته في فقرٍ مدقع. فراح يتسوّل الطعام مع إخوته ويعمل ليتمكّن من العيش. فقضى مع إخوته أيّامًا عديدة في كنيسة سيّدة الملائكة التي قاموا بترميمها وفي منطقة ريفوتورتو المتاخمة لأسّيزي حيث خدموا البُرص المساكين. وهنالك: «بما أنّ فرنسيس وإخوته لم يملكوا في أوّل حياتهم الرهبانيّة كتبًا للصلاة، وضعوا “كتاب” الصليب نصب أعينهم وراحوا يتصفّحونه مرارًا وتكرارًا» (السّيرة المطوّلة 4، 3). أي جعلوا من الصليب كتابّا تأمّلوا به مرارًا وتكرارًا.

 

فلنتأمّل نحن أيضًا في أسبوع الآلام هذا بصليب ربّنا يسوع المسيح ولنطلب منه أن نفهم حقًّا ما فعله لأجلنا على الصليب.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

 

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً