لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

ساعدنا لنحافظ على الشعلة. تبرع الآن
أليتيا

لماذا من الواجب تلاوة “السلام عليك يا مريم” ثلاث مرّات ومرّة واحدة غير كافيّة؟!!!‎

مشاركة

روما/أليتيا(aleteia.org/ar) ممارسة هذه الصلاة أمر أساسي وسهل لدرجة انه من المؤسف تجاهلها.

 

إن كانت تلاوة “السلام عليك يا مريم” مرّة واحدة ومن القلب تملأ قلب القديسة العذراء فرحاً وتجذب نعم تفوق التي تصلنا لو رددنا الصلاة ألف مرّة دون تفكير، فإن تلاوة “السلام عليك يا مريم” ثلاث مرات تسمح بالاستفادة من نعم كبيرة جداً تقودنا مباشرةٍ نحو يسوع والملكوت.

إن الأمر الأساس هو المثابرة في هذه العبادة حتى الموت وأساس هذه العبادة وعد مريم بـ”ميتة صالحة” في حال الوفاء لهذه الصلاة وهو وعد قطعته على القديسة ميتيلد هاكبورن (١٢٤١ – ١٢٩٨)، الأم الريئسة البندكتيّة في ألمانيا وشقيقة الأخت جيرتود (١٢٥٦ – ١٣٠١) التي كانت هي أيضاً من أبرز راهبات الرهبنة.

 

من العذراء نفسها

وكان قديسون آخرون، مثل القديس انطونيوس البدواني (١١٩٥ – ١٢٣١) يعتمد هذه الممارسة ويوصي المؤمنين بها فشهد عدد كبير منهم على آثارها المخلصة. كما وتفيد مصادر تاريخيّة بأنه وفي العام ١٩٠٥، أوصت الكنيسة بتلاوة ثلاثيّة السلام عليك على نيّة انتصار الحرب الصليبيّة فانتشرت هذه الممارسة من فرنسا الى جميع أنحاء العالم.

لكن القديسة ميتيلد هي التي اكتشفت أهميتها يوماً في حين كانت ترنم الآفي ماريا وتطلب من العذراء مرافقتها في ساعة حياتها الأخيرة. ظهرت عليها القديسة العذراء وقالت لها: أعدك بذلك لكن صلّي انت يومياً السلام عليك يا مريم ثلاث مرات.” وفسرت لها ان العدد ثلاثة يشير الى الثالوث – الآب والإبن والروح القدس – الذي لم ينفك يغدق عليها النعم.

وبحسب هذا الوعد، فإن كلّ من يتلو السلام عليك ثلاث مرات بعد استذكار مزايا القوة والحكمة والحنان والرحمة الخاصة بالعذراء سيدة الحبل بل دنس، “يعزيه” الآب ويُبعد عنه جميع قوى العدو فتمتلئ روحه بنور الإيمان والعلم من خلال ابن اللّه ويحصل من الروح القدس على “حلاوة الحب الإلهي من أجل الانتصار على الألم ومرارة الموت.”

 

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً

الملايين من القراء حول العالم - ومنهم الآلاف من المسيحيين في الشرق الأوسط - يأتون الى أليتيا للمعلومات، والتشجيع والإلهام. الرجاء ان تأخذ بعين الاعتبار مساعدة القسم العربي بتبرع بسيط.