أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

صلاة قديمة للقديس يوسف يُعرف انها لا ترد خائباً

SAINT JOSEPH
Domaine Public
مشاركة

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) يُعتبر القديس يوسف من أكثر القديسين المحبوبين في المسيحيّة. لكن مثاله الصامت في الطاعة والأمانة والاهتمام بالعائلة المقدسة جعل منه قديساً استثنائياً.

ويرقى تكريم القديس يوسف، شفيع الآباء والعائلات الى القرنَين الثالث والرابع لكن وبحسب كتاب الـ Pieta، هناك صلاة للقديس يوسف ترقى الى العام ٥٠.

ويُعرف ان من يقرأ هذه الصلاة أو يسمعها أو يرددها، لا يموت فجأةً أو غرقاً أو بفعل سم ولا يسقط في أيدي العدو أو يُحرق خلال المعارك. رددها فترة تسعة أيام على نيّة أمر تريده فمن المعروف عن هذه الصلاة انها لا ترد أحداً خائباً.

 

يا أيها القديس يوسف، الحامي الكبير والقوي، الحاضر أمام عرش الإله، أضع أمامك كلّ اهتماماتي ورغباتي.

يا أيها القديس يوسف، ساعدني من خلال شفاعتك القويّة واحصل لي من ابنك السماوي على البركات الروحيّة، من خلال يسوع المسيح، ربنا. فأقدم لك الشكر وأمجدك، يا أحب الآباء، على تشفعك السماوي.

يا أيها القديس يوسف، لا أضجر أبداً من التأمل بك وبيسوع النائم بين ذراعَيك. لا أتجرأ الإقتراب وهو يرتاح بسلام على مقربة من قلبك. ضمّه بقوة عني وقبّل جبينه واطلب منه أن يرد لي القبلة عندما أُسلم الروح. ويا أيها القديس يوسف، شفيع النفوس المغادرة، صلي لأجلي. آمين.”

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً