أخبار حياتية لزوادتك اليومية
أليتيا

إطلاق النار على كنيسة القديسة مريم…ماذا في التفاصيل؟

MARY
مشاركة
تعليق

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) اطلق مسلح النار ليل الثلاثاء الماضي عبر أحدى نوافذ كنيسة القديسة مريم الكاثوليكية في ترابزون وهي مدينة واقعة على ساحل البحر الأسود في تركيا. وهذا هو الاعتداء الخامس المؤكد ضد الكنيسة منذ اغتيال الأب أندريا سانتورو في العام ٢٠٠٦

كما وتعرضت جموع لكنيسة القديسة ماريا من خلال الاعتداء على الأبواب وكسر النوافذ بُعيد محاولة الانقلاب غير الناجحة في العام ٢٠١٦ ما أدى الى ترهيب المسيحيين في تركيا.

ولا تزال ثقافة عدم العقاب إضافةً الى بروبغاندا الحكومة المستمرة تضع أقليات تركيّة في خطر جرائم الكراهيّة.

وكان حريق قد شب الشهر الماضي في الكنيسة نفسها وذلك يوماً قبل ذكرى اغتيال الأب سانتورو.

واعتبر المطران باولو بيزيتي ان الحريق محاولة كسابقاتها تهدف الى الترهيب والخراب. واشتكى المطران من تدنيس الكنيسة باستمرار علماً ان الحكومة لا تزال تنكر الاعتداءات الاسبوع زاعمةً بأنها تتخذ الاجراءات اللازمة.

 

التحريض على كراهية المسيحيين

تشجع الحكومة مذ محاولة الانقلاب الفاشلة في يوليو ٢٠١٦ على الكراهيّة بحق مسيحيي تركيا. ونظمت مظاهرةً بعد ثلاثة أسابيع على محاولة الانقلاب مهينةً المسيحيين على اعتبارهم من خطط لهذا الانقلاب فوصفتهم بالصليبيين ومجموعة الخونة. وكانت الصحف المملوكة من صهر الرئيس أردوغان وأخاه في مقدمة وسائل الاعلام التي نظمت حملة التشهير بحق المسيحيين.

 

ثقافة الافلات من العقاب

ولا تزال ثقافة الافلات من العقاب تجعل من المسيحيين هدفاً لجرائم الكراهيّة في تركيا. فقد أفرجت الحكومة التركيّة عن قاتل الأب سانتورو فتمكن من الخروج من السجن بعد ١٠ سنوات فقط علماً انه رفض في المحكمة التعبير عن ندمه كما وتوعد بقتل البابا.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
    |
    الأكثر مشاركة
  2. غرة معيط - أليتيا لبنان
    اخدعوا السرطان بهذه الفاكهة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً