أليتيا

الزواج أم العزوبية؟ أيهما طريقنا إلى السعادة؟

HAPPY GROOM
مشاركة
فرنسا/ أليتيا (aleteia.org/ar) خلصت دراسة أمريكيّة بعنوان “الرجال والزواج” نشرتها مؤسسة الدراسات حول العائلة ان الزواج مصدر ايجابيات كثيرة للرجال و”استثمار مربح”.

ويؤكد واضع الدراسة نيكولاس ولفينغر انه وعلى الرغم من جميع المنافع التي يقدمها الزواج على مستوى الصحة الجسديّة والعقليّة والماليّة للرجال إلا ان هذه المؤسسة غير محبوبة منهم بسبب اسطورة السلاسل المرتبطة بها . لكن، من المهم جداً، تغيير هذا المنظور السلبي وبالتالي علينا ان نتأكد ان الجيل الصاعد يعرف حقيقة الزواج. ويُلقى على عاتق الصحافيين والمتخصصين في علم الاجتماع مهام نشر المعلومات الجديدة الإيجابيّة المتعلقة بالزواج. واليكم بعضاً من ايجابيات الزواج:

 

الحياة المهنيّة:

تشير الدراسة الى أن الرجال المتزوجين يجنون مدخول ١٠ الى ٤٠٪ أفضل من الرجال غير المتزوجين وهم أقل عرضة للطرد وغالباً ما هم ناجحون أكثر في مجال عملهم. يجنون أكثر، يدخرون أكثر وغالباً ما يستفدون من مدخول ثانٍ في البيت ما ينتج عنه صحة ماليّة أفضل بالمقارنة مع غير المتزوجين.

 

الحياة الجنسيّة:

أفادت الدراسة ان ٥٤٪ من الرجال المتزوجين أعربوا عن رضا على مستوى الحياة الجنسيّة في حين أن نسبة الرضا في صفوف غير المتزوجين بلغت ٤٣٪. وأفاد المتزوجون انه وحتى ولو كانت علاقاتهم الجنسيّة أقل تواتراً من العازبين إلا انها أفضل على المستوى النوعي وعلى مستوى المشاعر. ويعود ذلك لكون الرجال يميلون الى الشعور بالرضا الجنسي عندما يعرفون انهم في علاقة دائمة.

 

الصحة الجسديّة والعقليّة:

يعيش الرجال المتزوجون عشر سنوات أكثر من غير المتزوجين لأنهم يهتمون أكثر بصحتهم ويعتمدون الى جانب زوجاتهم نمط حياة صحي أكثر. وأفادت الدراسة بأن حالات الاكتئاب أكثر شيوعاً في صفوف غير المتزوجين. وأفادت الداسة أيضاً ان ٤٣٪ من المتزوجين يؤكدون انهم “سعداء جداً” في حين ان النسبة لا تتخطى الـ٢٠٪ في صفوف غير المتزوجين.

 

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً