أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

خطير: هاجم الكنيسة وهو يصيح “الله وأكبر” قتل خمسة وجرح أربعة…إليكم التفاصيل

KIZYLAR ATTACK
Stringer I Sputnik
هاجم ارهابي كنيسة أرثوذكسيّة، يوم ١٨ فبراير، وهو يصيح “اللّه أكبر” متسبباً بمقتل خمسة أشخاص وجرح أربعة قبل أن يُقتل.
مشاركة

روسيا/أليتيا(aleteia.org/ar)هاجم ارهابي كنيسة أرثوذكسيّة، يوم ١٨ فبراير، وهو يصيح “اللّه أكبر” متسبباً بمقتل خمسة أشخاص وجرح أربعة قبل أن يُقتل.

 

في أي سياق يأتي هذا الاعتداء؟

يُعتبر داغستان، الواقع على حدود الشيشان وجورجيا وأذربيجان من أفقر المناطق في روسيا. طبعت حرب الشيشان هذه المنطقة المؤلفة بـ٩٠٪ من المسلمين السنة. وحصل الاعتداء يوم أحد “المرفع” الذي يسبق فترة الصيام الكبير عند الأرثوذكسكما واستهدف هذا الاعتداء منطقة كيزليار الرمزيّة المواليّة إذ وزع الكرملين على سكانها السلاح لكي يتمكنوا من الدفاع عن أنفسهم في وجه الإسلاميين الشيشان.ويعني استهداف هذه المنطقة المواليّة لروسيا استهداف روسيا.

 

من هم منفذو هذا الاعتداء، فهل كان معتدي منفرد؟

لا يمكن الإجابة بعد على هذا السؤال لكن الدولة الإسلاميّة تبنت مسؤوليّة الاعتداء ويبدو ان إمارة القوقاز، اي المنظمة التي لطالما أرهبت المنطقة، لا علاقة لها بالاعتداءوتجدر الإشارة الى ان قاتل يوم الأحد لم تكن بحوذته إلا معدات محدودة (بندقيّة صيد وسكينوترافقه زوجتهتم توقيفها ومن المتوقع أن يعطينا التحقيق معها المزيد من المعلومات.

 

هل يهدد هذا الاعتداء استقرار المنطقة؟

من ما لا شك فيه ان المسلمين أغلبيّة في هذه المنطقة إلا ان ما من صراع يضعهم في مواجهة مباشرة مع المسيحيين الأرثوذكسيضم الدغستان أكثر من ٤٠ جنسيّة لكن ما من خطوط تماس رسميّةويؤكد المسيحيون ان التعايش قائم مع المسلمين وسيبقى كذلك.

 

هل الجماعة الأرثوذكسيّة مستهدفة؟

من ما لا شك فيه ان استهداف المسيحيين أمام كنيسة، في يوم عيد، يؤجج التوترات الدينيّة إلا ان الإنقسام في داغستان هو انقسام سياسي لا ديني فالمنطقة تعاني من الفساد والجريمة المنظمة.

 

كيف نفسر هذا الاعتداء؟

قد يكون رداً على العمليات المضادة للإرهاب المنظمة في كلّ أرجاء روسيا كما وقد يكون ردة فعل على الحملة المناهضة للفساد واقتراب الانتخابات الرئاسيّة المزمع عقدها في ١٨ مارس.

 

العودة الى الصفحة الرئيسية 

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً