لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

ساعدنا لنحافظ على الشعلة. تبرع الآن
أليتيا

مرض نادر كاد يقتلها لكنّها عادت لا لترفع اسم بلدها فحسب بل لترفع اسم يسوع الذي خلّصها…إليكم القصّة المذهلة التي هزّت الألعاب الأولمبيّة الشتويّة !

ALEX AND MAIA SHIBUTANI
AFP
مشاركة

أمريكا/ أليتيا (aleteia.org/ar) بعد تخطّي راقصة التزلج على الجليد أليكسا سيميكا كنيرم مرض كان يهدد حياتها قبل عامين، ها هي تعود مجددا إلى حلبة التزلّج. وكان دعم زوجها وشريكها في التزلج كريس كنيرم كاف ليضمد جراحها.

كانت أليكسا البالغة من العمر 26 عاما قد فقدت الثقة بنفسها وتقول: “ربما فقدت الثقة بنفسي إلى حد كبير، ولكنّ إيماني بالله كان يزيد”؛ “لدي اليوم الكثير من المخاوف التي لم أكن أشعر بها قط، ولكنّي قادرة على التعامل معها وتخطيها والسير قدما لأنّ اهتمامي وتركيزي هو الآن على إيماني وليس علي”.

وقد ساهم الثنائي في إحراز الميدالية البرونزية لفريق الولايات المتحدة في مسابقة التزلج على الجليد في دورة الألعاب الأولمبية الشتوية للعام 2018 في بيونغ تشانغ.

وتقول أليكسا إنهما يعتبران أنفسهما قد فازا “بمجرّد عودتهما إلى حلبة الجليد”.

وكانت قد تزوجت من كريس العام 2016، بعد أن تعرفت إليه وكانا يرقصان سويا منذ العام 2012.

وبعد أشهر، خضعت أليكسا لأول عملية جراحية في معدتها بسبب إصابتها بمرض نادر وقاتل. وغاب الزوجان عن مسابقات موسم 2016-17 حتّى تعافت أليكسا وساعدها زوجها على العودة من جديد.

وتقول إنّ إيمانها المسيحي هو سبب قدرتها على العودة؛

“بعد أن أصبت بالمرض، لم أكن أعلم ماذا سيحل بي لاحقا وكيف ستكون حياتي. ف”سلّمت أمري للرب” ليسيّر حياتي، وهذه شهادتي، سأبقى وفية إلى الأبد”.

يؤدّي الإيمان في حياتها دورا كبيرا ومهما. ويصلّي الزوجان دائما قبل أي مباراة.

وقد استعادا اللقب الوطني الأميركي للأزواج في الشهر الماضي، وتم اختيارهما كالثنائي الأميركي المتزوج الوحيد في الفريق الأولمبي.

وتعتبر أليكسا أنّ الألعاب الأولمبية هي فرصتها لتمجّد الله والتبشير به.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

 

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً

الملايين من القراء حول العالم - ومنهم الآلاف من المسيحيين في الشرق الأوسط - يأتون الى أليتيا للمعلومات، والتشجيع والإلهام. الرجاء ان تأخذ بعين الاعتبار مساعدة القسم العربي بتبرع بسيط.