أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

أرقام مرعبة عن اضطهاد المسيحيين…تقرير خطير يلقي الضوء

KHALED DESOUKI ©
مشاركة

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) خلال السنوات الثلاث الأخيرة، إليكم ما حدث في نيجيريا:

–         تم الاعتداء على مئات الكنائس

–         تم قتل 16000 مسيحي نتيجة التعذيب والعنف

 

من بين الضحايا:

 

– قتل 2050 شخصا نتيجة “العنف المباشر من الدولة”.

– توفي 7950 شخصا أثناء الاحتجاز الاحتياطي أو الاعتقالات العرقية.

– وقع 2050 شخصا ضحايا عصيان بوكو حرام.

– وقع 3750 شخصا ضحايا الرعاة الفولاني.

 

هذه الأرقام المقلقة ليست خيالية، بل وردت في تقرير أعدّته “الجمعية الدولية للحريات المدنية وسيادة القانون” وهي منظمة غير حكومية، انتقدت في رسالتها المعنونة “مسيحييون عند مفترق الطرق في نيجيريا” والتي وجهتها أيضا إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إهمال الرئيس محمد بخاري لأعمال العنف العرقية التي تجتاح البلاد.

 

وجاء فيها:

 

“عانى ال30 مليون مسيحي في شمال نيجيريا على مدى عقود من التهميش والتمييز والعنف لا سيّما من الجماعات المسلّحة العنيفة كبوكو حرام ورعاة الفولاني، وهُم يُشكلون الأقلية الأكبر في بيئة يشكل المسلمون فيها غالبية السكان… تم تدمير أو إحراق مئات الكنائس في شمال نيجيريا بما فيها شمال شرق وشمال وسط البلاد والجزء الجنوبي من ولاية كادونا ذات الأغلبية المسيحية”.

منذ العام 2015، تزايدت الهجمات العنيفة كقتل المسيحيين وافتعال الحرائق وتدمير الكنائس بنسبة 62%.

فلنصلي من أجل المسيحيين الموجودين في هذه المناطق من نيجيريا.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً