أخبار حياتية لزوادتك اليومية
أليتيا

خطاب خضّ أمريكا…ترامب يضرب مخطّط أوباما في محو “الله” والتاريخ المسيحي لأمريكا…إليكم التفاصيل!

Mandel Ngan | AFP
مشاركة
تعليق

أمريكا/ أليتيا (aleteia.org/ar) ألقى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خطابا عن الله والوطن خلال مشاركته فى فطور الصلاة الوطني قائلًا:”يمكننا جميعا أن نكون أبطالا للجميع ويمكن للآخرين في المقابل أن يكونوا أبطالًا بالنسبة لنا”.

ترامب أضاف:”طالما أن قلوبنا منفتحة على نعمة الله فستكون أمريكا حرة وأرضًا للأحرار ومنزلًا للشجعان ونورًا لكل الدّول.

فطور الصلاة الوطني هو مناسبة سنوية تنعقد كل أول ثلاثاء من شهر فبراير بشكل منتظم منذ عام 1953. يشارك في هذه المناسبة عددٌ من المشاهير ورجال السياسة والدين والفن والشخصيات العامة من الولايات المتحدة وخارجها. هذا وتعدّ فعالية هذا العام الفعالية رقم 66 في سلسلة احتفالات فطور الصلاة الوطني.

جاء خطاب ترامب على خطى رؤساء أمريكا الأولين الذين سلطوا الضوء على الإيمان كجزء من تاريخ أمريكا وتقاليدها،  فركّز في الجزء الأكبر من خطابه على ذكر قصص الأمريكيين الذين ضحوا للآخرين.

وقال ترامب “إن أمريكا دولة مؤمنة ويمكننا أن نعزّز قوتنا من خلال الصّلاة”.

لفت ترامب إلى ذكر كلمة الله أربع مرات في إعلان الاستقلال بالإضافة إلى وجود عبارة “نثق في الله” على عملة الدولار الأمريكي. كذلك لفت ترامب إلى تضمن قسم الولاء عبارة: “نحن أمة واحدة تحت الله”.

وقال ترامب إن عبارة “الحمد لله” محفورة على قمة نصب واشنطن وفي قلوب الناس”.

الرّئيس الأمريكي أضاف: “إن حقوقنا لا تعطى لنا من قبل الرجال بل تعطى لنا من خالقنا ولا توجد أي قوّة  أرضية قادرة على سلبنا إيّاها.”

“نحن نرى نعمة الرب من خلال أعمال الكرم والخدمة التي يقوم بها المعلمون ورجال الشرطة وغيرهم من فاعلي الخير. عندما يتمكن الأمريكيون من عيش قناعاتهم والتحدث علنا ​​عن إيمانهم  يمكن لأمتنا تحقيق أي شيء”.

ركزت رسالة ترامب على القصص الملهمة لأشخاص عاشوا النضال وتمسّكوا بالأمل والإيمان.  ترامب ختم كلمته قائلًا:”دعونا نعقد العزم على ايجاد أفضل ما فى داخلنا”.

هذا وحاول الرئيس السابق أوباما ضرب القيم الأمريكية سيما المسيحية من المجتمع وها هو ترامب يعيدها من جديد.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

 

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
    |
    الأكثر مشاركة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً