أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

هل الامتناع عن أكل الشوكولا خلال الصوم إماتة؟

مشاركة

روما / أليتيا (aleteia.org/ar) – تغيير ممارستكم الإعتيادية قد يؤتي ثماراً روحية جديدة.
ألشوكولا والسكاكر والحلويات هي تضحيات شائعة خلال الصوم، لكن التخلي عن الشيء نفسه كل سنة قد يصبح روتيناً بدلاً من تضحية. يجب أن يكون الصوم بادرة معبّرة عن نكران الذات حباً بالله، وأن يساعدنا على النمو في السيطرة على ذاتنا والتقدير الشديد لمختلف الملذات والتسهيلات ووسائل الترف المتوفرة في حياتنا. إذا أردتم أن تعيشوا تجربة مختلفة هذه السنة، فكروا في البدائل التالية…

 

1- تمضية الوقت أمام الشاشات والأجهزة الرقمية

لدى معظمنا درجة تعلّق معينة بأجهزتنا ووسائل الإعلام الرقمية. الصوم هو الزمن المثالي للإبتعاد عنها. لا بد مثلاً من التوقف حتى عيد الفصح عن مشاهدة التلفاز قبل النوم، أو عن البحث العشوائي على شبكة الإنترنت خلال النهار، أو عن متابعة وسائل التواصل الاجتماعية. يمكنكم الإمتناع عن الشاشات كلياً في نهاية الأسبوع أو استخدام هاتفكم الذكي للتواصل الأساسي فقط.

 

2) الأحاديث السلبية والنقد
قلائل هم الذين لا ينتقدون الآخرين من حين إلى آخر أو يشاركون في الأحاديث السلبية – ألإنتقادات الطفيفة والتعليقات غير الضرورية. وهكذا، فإنّ التحدث عن الصوم عن هذا النوع من الكلام هو أسهل من تطبيقه، لكن هذا الصوم هو فعل نكران للذات قوي وقادر على تغييركم نحو الأفضل.

 

3) التسوق غير الأساسي
يصعب على كثيرين عدم الإستسلام أمام الأجهزة الحديثة، الأحذية الجديدة الرائعة، أو المكمّلات الصغيرة كالقهوة، أثناء خروجهم. فكّروا في الابتعاد عن المتاجر والإنفاق خلال الصوم. بإمكانكم أن تعتبروا ذلك خطوة إضافية وتعطوا بعض المال المدّخر كصدقة – إحدى ركائز ممارسة الصوم.

 

4) الطرق المختصرة
المقصود بالطرق المختصرة هو ما نفعله من أمور من باب الكسل أو البحث عن الراحة – مثل استخدام المصعد بدلاً من الدرج، قيادة السيارة لمسافة قريبة بدلاً من السير على الأقدام، شراء وجبة جاهزة بدلاُ من تحضيرها بأنفسنا. إن بعض وسائل الراحة ضرورية من أجل عمل النواحي الأخرى في حياتنا، ولكن هل يمكنكم التضحية بالبعض منها من أجل إنكار ذاتكم وتوجيه أذهانكم نحو الله واكتساب عادات أفضل؟
5) أطايب الطعام
انسوا أمر الشوكولا لأنه بسيط. إخوتنا وأخواتنا الأرثوذكس يمتنعون عن السكر والكحول والمنتجات الحيوانية خلال الصوم. هذا يعني أنهم لا يتناولون الزبدة ولا الكريما ولا اللبنة، وكل ما يحتوي على السكر، ولا يشربون النبيذ خلال العشاء، ولا يستهلكون لحوم البقر أو الخنزير أو الدجاج. حتى ولو كنتم لا تريدون التوقف عن تناول كل ما تأكلونه عادة، حضروا وجباتكم بموقف تتخذونه بما يتوافق مع الصوم. أعِدّوا وجبات بسيطة وامتنعوا عن الأطعمة والمكونات التي ترونها غير صالحة أو احتفالية.

هذا بالطبع رأي كاتبة المقال وهناك طرق عديدة يمكن للانسان عيش الصوم من خلالها وقد لا تمت لهذا المقال بصلة. أرسلوا لنا آراءكم حول كيفية عيش الصوم لديكم.
نتمنى لكم صوماً مثمراً!

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً