أخبار حياتية لزوادتك اليومية
أليتيا

خطير…الجيش التركي يصادر ٥٠ كنيسة والعالم يتفرّج!!!

مشاركة
تعليق

تركيا/ أليتيا (aleteia.org/ar) أعرب البرلمان الأوروبي عن قلقه إثر وضع اليد على أكثر من ٥٠ كنيسة آراميّة ودير وممتلكات مسيحيّة في تركيا. ودعا في قرار المفوضيّة الأوربيّة الى ادراج هذه المسألة على جدول مباحثاتها مع تركيا. في غضون ذلك، تتفاوض الحكومة مع ممثلين عن الطائفة السريانية بشأن قانون يتمحور حول إعادة الممتلكات المُصادرة.

بدأت مسألة الممتلكات الآراميّة في يونيو من العام ٢٠١٧ عندما تم ضم بلدة مردين الى بلدات صغيرة أخرى لتشكيل مدينة مردين الكبرى. ونتج عن هذا التغيير القانوني استحواذ خزانة الدولة على أكثر من ٥٠ كنيسة ودير وملكيّة آرميّة. وتلا هذا القرار الذي كانت تابعاته صادمة حملة واسعة من مصادرة الأراضي تمّ تسليط الضوء عليها منذ العام ٢٠٠٨ مع وصول قضيّة دير القديس جبرائيل (الذي تم تأسيسه في العام ٣٩٧) وأديرة أخرى وكنائس الى القضاء.

أما قضايا الممتلكات الجديدة في جنوب غرب محافظة مردين فتم التطرق إليها بشكل خاص في القرار الخاص بوضع حقوق الإنسان في تركيا والصادر عن البرلمان الأوروبي البارحة. ويلحظ القرار في مادته العاشرة قلق البرلمان بشأن غياب احترام حريّة المعتقد بما في ذلك التمييز المتزايد بحق المسيحيين وأقليات دينيّة أخرى كما وأدان مصادرة الكنائس والأديرة والمدافن في مدرين ودعا المفوضيّة الى معالجة هذا الموضوع بشكل طارئ مع السلطات التركيّة.

وحسب الاتحاد السرياني العالمي كانت السلطات التركية قد قطعت وعود بإعادة الممتلكات الي أصحابها وأظهرت بعض التقارير الإعلاميّة الكاذبة بأن ذلك قد حصل. لكن، في الواقع، لم تُستعاد أي أرض حتى الآن ولم تبذل جهود هادفة إلا منذ يومَين.

فبعد نقاش مكثف، توصل المسؤولون الأتراك والممثلون عن الطائفة الآراميّة الى المرحلة الأخيرة من مناقشة قانون يلحظ استعادة الممتلكات. ويأمل الآراميون ان لا تقتصر العمليّة فقط على دير القديس ملكي والقديس يعقوب والقديس ديميتري بل كلّ الممتلكات المسلوبة كما ويأملون باعتماد البرلمان سريعاً هذا القانون واتخاذ الحكومة التركيّة الاجراءات اللازمة من أجل حماية الشعب الآرامي وارثه.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
    |
    الأكثر مشاركة
  2. غرة معيط - أليتيا لبنان
    اخدعوا السرطان بهذه الفاكهة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً