Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 31 أكتوبر
home iconنمط حياة
line break icon

هل تريد تغيير حياتك المهنية نحو الأفضل...اتبع هذه الخطوات والنتائج مضمونة

MEETING

Photo by Paul Bence on Unsplash

هيثم الشاعر - أليتيا - تم النشر في 24/01/18

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) يوصينا الأنجيل بأن نكون على مثال المسيح في كلّ ما نقوم به سواء في البيت أو العمل أو مع الأصدقاء، أي أن نفكر مثله وحسب ما أوصانا.

وعلينا للقيام بذلك بالتعرف أكثر على يسوع فنعكس شخصيته على محيطنا. وفي هذا السياق، هناك بعض الأمور الواجب ان نتذكرها خلال العمل ومنها:

١– إن اللّه هو معلمنا لا رؤوسائنا

نخضع في العمل لرؤوسائنا لكن علينا ان نتذكر دوماً بأن اللّه هو رئيسنا الأسمى والمدير الذي سوف يُسائلنا في نهاية المطاف.

يقول اللّه لنا:

“أيها العبيد، أطيعوا في كل شيء سادتكم في هذه الدنيا، لا طاعة عبيد العين كأنكم تبتغون رضا الناس، بل طاعة صادرة عن صفاء القلب لأنكم تخافون الرب. ومهما تفعلوا فافعلوه بنفس طيبة كأنه للرب لا للناس.” (الرسالة الى أهل كولوسي ٣، ٢٢ – ٢٣).

إقرأ أيضاً

هل تبحثون عن عمل؟ صلّوا للقديس خوسيماريا اسكريفا

٢- تظهر شهادتنا من خلال طباعنا في العمل

مع العلم ان ما من أحد كامل إلا انه من المهم ان نتذكر ان طباعنا وكيفيّة معاملتنا الآخرين في العمل شهادة. فهل نحن نقتفي آثار يسوع وهل نكرم اللّه في عملنا ومن خلال لقاءاتنا في العمل؟

“أما المحبة الأخوية فلا حاجة بكم إلى أن يكتب إليكم فيها لأنكم تعلمتم من الله أن يحب بعضكم بعضا، وبذلك تعاملون جميع الإخوة في مقدونية كلها. فنسألكم، أيها الإخوة، أن تزدادوا فيها وأن تطمحوا إلى أن تعيشوا عيشة هادئة وتشغلوا بما يعنيكم وتعملوا بأيديكم كما أوصيناكم، فتسيروا سيرة كريمة في نظر الذين في خارج الكنيسة ولا تكون بكم حاجة إلى أحد.” (الرسالة الأولى الى تسالونيكي ٩ – ١٢).

إقرأ ايضاً

صلّيت هذه الصلاة فدبّر الله عملاً لوالدي…لا تترددوا بتلاوتها

٣– لا تكره عملك

كثيرون هم العمال الذين لا يحبون عملهم ويعتبرونه تحصيلاً حاصلاً. وينعكس هذا الكره على مستوى انتاجيتنا وعلاقاتنا في العمل واخلاقياتنا المهنيّة. لا يجب ان نكره أبداً العمل لأنها وسيلة قدمها اللّه لنا لنتمكن من إعالة أنفسنا.

“بل تذكر الرب إلهك، فإنه هو الذي يعطيك قوة لتصنع بها الثروة، لكي يثبت عهده الذي أقسم به لآبائك كما في هذا اليوم. “ (تثنيّة الاشتراع ٨، ١٨).

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
العمل
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
هيثم الشاعر
رئيس وزراء ماليزيا السابق في أبشع تعليق على م...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
Medjugorje
جيلسومينو ديل غويرشو
ممثل البابا: "الشيطان موجود في مديغوريه، ولا ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً