أخبار حياتية لزوادتك اليومية
تسجل في نشرة أليتيا! أفضل مقالاتنا يومياً ومجاناً
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

لا تتجاهليها… ٣ فحوصات طبيّة على كلّ امرأة تقترب من سن الـ٤٠ الخضوع لها

Friends Laughing
Shutterstock
مشاركة

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) إن كنت تشرفين على بلوغ الأربعين سنة، فمما لا شك فيه انك بدأت تلاحظين الكثير من التغييرات على مستوى جسمك. وقد ينصحك طبيبك بالخضوع لبعض الفحوصات سنوياً أو كلّ سنَتَين من أجل استباق أي مشكلة قد تطرأ.

 

تصوير الثدي بالأشعة السينية:

يُعتبر هذا الفحص الأساس لضمان رفاه المرأة. فمن شأن تصوير الثدي رصد سرطان الثدي في بداياته إضافةً الى بعض المشاكل الأخرى الواجب معالجتها. فقد يرصد الطبيب بعض الكتل الواجب تحليلها أكثر بعد او استئصال خزعة منها من أجل معرفة ما إذا كانت سرطانيّة.

 

فحص الدم:

قد يكشف دمك الكثير من المعلومات للطبيب فيعالج القدر الأكبر من المشاكل من خلال تغيير حميتك الغذائيّة أو وصف بعض الأدويّة. من شأن فحص دم شامل أن يكشف مستويات الكوليستيرول والسكري وغيرها من الأمور الأساسيّة التي قد تُنذر الطبيب بأي مشكلة فيبني على الشيء مقتضاه ويطلب منك المزيد من الفحوصات – عند الحاجة – فيقرر المسار العلاجي الواجب اعتماده.

 

فحوصات الحوض:

تُعتبر أيضاً من الفحوصات النسائيّة البالغة الأهميّة. غالباً ما لا يلاحظ المرء عوارض الإصابة بسرطان عنق الرحم وسرطانات أخرى تصيب الجهاز التناسلي في المراحل الأولى. تسمح هذه الفحوصات بتشخيص أي إصابة بالسرطان في هذا الجزء من جسم الانسان إضافةً الى أية عدوى جنسيّة منقولة.

 

لا تتجاهلي، عند اقترابك من سن الـ٣٥، هذه الفحوصات الطبيّة التي قد تنذر بأي مشكلة من الممكن الوقاية منها أو معالجتها قبل تفاقمها.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً