Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 31 أكتوبر
home iconنمط حياة
line break icon

اقرأوا ألآتي فالأمر لا يقبل التأجيل...ستغيّرون نظرتكم للزواج والعمل بعد قراءتكم هذا المقال

David Thomaz-Unsplash

ألما كوم فلوريس - أليتيا - تم النشر في 19/01/18

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) يبحث بعضنا في الشخص الآخر عمّن “يملأ” داخلهم، ويجعلهم يشعرون بتحقيق الذات. لكن هذا خطير جدًّا، لأنّه يؤدّي إلى تأليه الزواج وجعله صنمًا أو أمرًا شريرًا. وهذا ما يجعلهم يتألّمون لاحقًا، لأنّ توقّعاتهم هي توقّعات كمال يستطيع الشخص فيها أن يملأ فراغ قلبهم. فبحسب أحدّ المفّكرين “الحبّ هو كالحزن، قادرٌ على ذرف الدموع”.

علينا أن نتذكّر كمسيحيّين أنّنا لا نتزوّج أو نخطب، لأنّ الآخر يجيب على توقّعاتنا أو تطلّعاتنا أو يملأ فراغنا، بل نفعل ذلك لمجد الله. فنسعى للعيش في حضرة الله، ومن أجله.

فكما يقول القدّيس أغسطينوس: “لن يهدأ قلبٌ لنا إلّا فيك يا الله”. لذا فلا أحد سوى المسيح قادرٌ على أن يروي ظمأنا. من هنا يقول أحد المفكّرين أيضًا: “إن وجدنا في داخلنا رغبة لا أحد يستطيع أن يرويها سوى الله، فهذا يعني أنّنا وُلدنا من أجل عالمٍ آخر!”

كما يقول دوستيوفسكي أنّ: “في قلب الإنسان غورٌ وهذا هو غور أبعاد الله”. كما يقول الكتاب المقدّس في سفر الجامعة (3: 11) أنّ الله قد خلق الكائن البشري بتوقٍ إلى الأزليّة. إذًا الله هو وحده القادر على ملء الفراغ الذي في داخلنا.

من ناحيةٍ أخرى، من الواضح أنّ البقاء مع الشخص الذي نحبّ يعطينا فرحًا عظيمًا، شعورًا بالملء وتحقيق الذات. هذا الأمر ليس إشكاليًّا، لكنّ العمل، الخطوبة والزواج وأيّ أمرٍ آخر خارج عن الله لا يمكن يومًا أن يكونوا المسبّب الرئيسي والكامل لهذا الفرح.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
الزواجالعمل
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
هيثم الشاعر
مذبحة داخل مدرسة مسيحية ضحيّتها أطفال أبرياء
هيثم الشاعر
الشتائم تنهال على الممثلة اللبنانية نادين نجي...
أنياز بينار لوغري
هجوم بالسكين قرب كنيسة في نيس والحصيلة ثلاثة ...
OLD WOMAN, WRITING
سيريث غاردينر
رسالة مهمة من إيرلندية تبلغ من العمر 107 أعوا...
هيثم الشاعر
رئيس وزراء ماليزيا السابق في أبشع تعليق على م...
غيتا مارون
في لبنان… قصدت عيادة الطبيب، لكنها تفاجأت بتس...
Medjugorje
جيلسومينو ديل غويرشو
ممثل البابا: "الشيطان موجود في مديغوريه، ولا ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً