لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

ساعدنا لنحافظ على الشعلة. تبرع الآن
أليتيا

فيديو خطير جداً…شاهدوه واتركوا التعليق لكم فما حصل عمل شيطاني بامتياز!

مشاركة

ألمانيا/ أليتيا (aleteia.org/ar) بدم بارد قرّرت السلطات المعنية هدم كاتدرائية في غرب ألمانيا تعود للقرن التّاسع عشر. جدرانها الحجرية الرائعة سوّيت بالأرض والهدف استخراج ما تحت الأرض من فحم.

كاتدرائية القديس لامبارتوس التي إرتفعت فيها الصلوت على مدى عقود لن تسمع أجراسها بعد الآن في إمراث القرية الزراعية الرّيفية غرب ألمانيا.

قرار هدم الكاتدرائية سببه إرتفاعها على أرض غنية بالفحم البني حيث سيتم تمهيد الطريق لتوسيع مناجم الفحم الضخمة في المنطقة.

برغم احتجاجات نشطاء السلام الأخضر إلّا أن الكنيسة تحوّلت إلى كومة من ركام تمامًا كما القرية بأكملها  ما يعدّ علامة على استمرار اعتماد ألمانيا على الوقود الأحفوري.

إمراث القرية الزراعية الريفية شمال غرب كولونيا كانت موطنا لنحو 1200 شخص وفقا لواشنطن بوست.

ولكن على مدى السنوات القليلة الماضية تحوّلت إمراث إلى مدينة أشباح.  هذا وتعمل شركة طاقة ألمانية على بناء نسخة جديدة للقرية على بعد سبعة أميال.

هدم الكنيسة يأتي كمرحلة أخيرة في طمس هوية وتاريخ القرية حيث تم نقل مستشفى القرية وهدمت منازلها حتى مقبرة البلدة لم تسلم من آلة الهدم حيث  تم نبش جثثها القديمة ونقلت مع القرية.

وتقول التقارير إن كنيسة القديس لامبرتوس احتفلت بالقداس الإلهي الأخير في عام 2013.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً

الملايين من القراء حول العالم - ومنهم الآلاف من المسيحيين في الشرق الأوسط - يأتون الى أليتيا للمعلومات، والتشجيع والإلهام. الرجاء ان تأخذ بعين الاعتبار مساعدة القسم العربي بتبرع بسيط.