لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

بعد سنوات على وفاتها والدة عضو فرقة البيتلز بول مكارتن تزوره في الحلم وتبدّل حياته…ما علاقة العذراء مريم بكلّ هذا؟

PAUL MCCARTNEY
Fair Use
مشاركة
أمريكا/ أليتيا (aleteia.org/ar) عندما أجد نفسي في أوقات عصيبة تأتي إليّ أمّي قائلة بحكمة:” دع الأمور تسير كما هي”.

عام 1968 كان من أصعب السنوات التي عرفها عضو فرقة البيتلز بول مكارتن. فرقة البيتلز كانت تتصدّع وقتذاك ما ترك مكارتن في حالة يرثى لها. كان يعاني من الإدمان على الكحول والمخدرات والسّهر والأرق.

ساعات الأرق المتعبة لطالما شكّلت إلهامًا للفنان العالمي حيث كتب أكثر الأغنيات نجاحًا خلال ساعات الصّباح الأولى.

ذات ليلة استسلم جسده المنهك للنوم فزارته في الحلم والدته ماري بسلامها وحكمتها. استيقظ الفنان العالمي مسرعًا وحمل قلمًا وبدأ بالكتابة.

” عندما أجد نفسي في أوقات عصيبة تأتي إليّ أمّي قائلة بحكمة:” دع الأمور تسير كما هي.”

هذه العبارات تحولت إلى أغنية “Let it Be” التي عرفت انتشارًا واسعًا. كل من سمع هذه الأغنية قدّمها للعذراء مريم أم يسوع المسيح.

ذلك الحلم ترك في نفس مكارتن شعورًا بالسّلام والرّاحة والفرح إذ إنه كان بأمس الحاجة لرؤية والدته التي توفيت بينما كان هو لا يزال في عمر المراهقة.

يقول مكارتن إن لوالدته تأثير كبير في حياته فهي كرّست حياتها له ولإخوته. عملت في البيت وخارجه كممرضة لتأمين حاجيات العائلة.

“كان من الرائع أن أتمكن من رؤيتها مجددًا ولو كان ذلك في الحلم. كان هذا الحلم وكأنه نعمة تركت في نفسي سلامًا كبيرًا.”

وكان وفاة الأم إثر معاناتها من سرطان الثدي بمثابة صدمة بالنسبة للعائلة. للتغلّب على شعور خسارة الأم المرير كرّس مكارتني كل وقته للعزف على الغيتار. خلال تلك الفترة من حياته إلتقى جون لينون الذي كان يمرّ هو أيضًا بفترة عصيبة.

أغنية “Let it be” التي استوحاها مكارتني من زيارة والدته في الحلم عدّها الكثيرون مصدرًا للأمل ودعوة إلى ترك الأمور تسير كما هي بسلام.

عقب فترة وجيزة من ذلك الحلم إلتقى مكارتني بليندا التي أغرم بها وتزوجها. كان الفنان العالمي يعتبر أن والدته هي من أرسلت ليندا كي تكون إلى جانبه.

اليوم يردد الملايين من حول العالم أغنية “Let it Be” وكأنها ترنيمة معاصرة موجّهة للعذراء مريم.

“أنا سعيد في حال أراد البعض ربط الأغنية بالإيمان. أعتقد أنه لأمر رائع أن يتحلّى المرء بالإيمان خصوصًا في هذا العالم الذي نعيش به.”

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.