Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الجمعة 04 ديسمبر
home iconمواضيع عميقة
line break icon

باسم الاحترام الكاذب لغير المسيحيين لا نذكر اسم يسوع!!! كفانا خبثاً!!!

Shutterstock/MarinaP

طوني فارس - أليتيا - تم النشر في 27/12/17

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar)  إنه الميلاد، ولكن ميلاد من؟

يا احبائي، باسم الاحترام الكاذب لغير المسيحيين بتنا لا نذكر اسم يسوع في العيد، ونسينا أن العيد هو في الأساس عيده. نعيش حياة مزدوجة فقط باسم احترام الآخر الذي في معظم الأحيان لا نكنّه. فمن أسس احترام الآخر هو الصدق!

عيد الميلاد أيها الأصدقاء هو عيد ميلاد يسوع، وإذا حذفنا منه يسوع فهو يبقى عيداً ولكن ليس الميلاد ولست أدري أي عيد.

الأضواء والزينة والأصوات كلها تخلق جو العيد. فهي جميلة وضرورية، ولكن متى نست أو تناست هذه التقاليد الضوء الحقيقي – الطفل يسوع – فأي أهمية لها؟

تبادل الهدايا جميل، وهو مناسبة لنعبر لبعضنا البعض عن المحبة التي نكنها للآخرين، ولكن لا يجب أن ننسى أن الهدية الأساسية التي وهبها الله لكل واحد منا هي تجسد ابنه الوحيد لخلاصنا!

كفانا خبثاً، ولنفتخر بعيد ميلاد ربنا بدلا من الاختباء في الزاوية تحت راية احترام مشاعر الآخر. أيها الأصدقاء نستحي حتى من أن نصلّي ليلة العيد قبل الطعام خوفاً ممّا قد يقوله الآخرون!!!

افتحوا أعينكم لتروا هناك أشخاصا من ديانات أخرى يقدّرون الميلاد ومعانيه أكثر من عدد كبير من المسيحيين.

علينا أن نكون صادقين مع ذواتنا ومع الآخرين من حولنا… والسلام!

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Tags:
المسيحيين
Top 10
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
ishtartv
مطران عراقي يتشجع ويطلب من ترامب ما لم يطلبه ...
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
bible
فيليب كوسلوسكي
٥ آيات من الكتاب المقدس لطلب الشفاء من اللّه
الاب إدواد ماك مايل
هل القبلة بين الحبيبين خطيئة؟ هل من تّصرفات ...
أليتيا العربية
عادات وتقاليد في المغرب
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً