لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

أليتيا

هذا ليس خيال!!! هذا حصل بالفعل…اقتلعوا عينيه، شوهوا وجهه وقتلوه… هدية الميلاد للمسيحيين في مصر وحوّلوا الفرحة الى حزن! اسحق، أنت في صلواتنا!

worldwatchmonitor
مشاركة

مصر/ أليتيا (ar.aleteia.org). – وُجدت جثة المراهق البالغ من العمر ١٤ سنة، إسحاق بيروان يوم الاربعاء ٢٠ ديسمبر أي بعد ١١ يوماً على خطفه في قناة قريبة من مكان سكنه في العزيّة وهي مدينة مسيحيّة كبيرة واقعة في أسيوط.

وأشار نسيب إسحاق، سمير فخري، الى ان وجه إسحاق مشوه فاختفت منه العينَين كما وان هناك علامات تعذيب عديدة في مختلف أعضاء جسده.

وقال فخري ان العائلة كانت توجهت الى الشرطة في اليوم الذي تلا اختفاءه لكن لم يحرك أحد ساكناً للمساعدة في التحقيق.

وأضاف: “لم ننمكن من التواصل مع إسحاق بعد ٩ ديسمبرحاولنا الاتصال به مرات عديدة لكن خطه كان خارج الخدمةبحثنا عنه في كلّ مكان لكننا لم نجدهلم يتصل بنا الخاطفون خلال فترة الخطف كلها لطلب فدية، فلماذا قتل؟ هل لأنه مسيحينطالب السلطات كشف ظروف اختطافه وقتله وإدانة المجرمين.”

وتجدر الإشارة الى ان حشد كبير حضر جنازة إسحاق في الكنيسة الإنجيليّة في العزيّة.

وقال كاهن الرعيّة، عادل رفعت، قُتل إسحاق بسبب إيمانه ولأنه مسيحيأرادوا ان يعكروا جوّ الميلاداختار المتطرفون شاباً صغيراً من بلدتنا لأنها بلدة مسيحيّة كبيرة وهدفه تحويل فرح الميلاد الى حزن.”

 

العودة الى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً