أليتيا

الرئيس الفرنسي يضرب بيد من حديد!

مشاركة
روما/ أليتيا (ar.aleteia.org). – أكّد رئيس الجمهورية الفرنسية على ضرورة الحفاظ على بثّ البرامج الدينية، في ظلّ إصلاح واسع النطاق في وسائط الإعلام. ففي ظل العلمنة التي تعاني منها فرنسا، ومحاولة الابتعاد عن الدين وازدراء الأديان بشكل عام، ضرب الرئيس الفرنسي بيد من حديد مشدداً على أهمية البرامج الدينية على شاشات التلفزة!

استقبل الرئيس إيمانويل ماكرون في 20 كانون الأوّل في الإليزيه على مدى ساعتين من الوقت ممثلي الديانات الرئيسة. وبحسب رئيس الاتّحاد البروتستانتي في فرنسا فرانسوا كلافيرولي والذي يتولّى حاليا الرئاسة الدورية لمؤتمر قادة العبادة في فرنسا، أكّد ماكرون على ضرورة حفاظ شبكة القنوات التلفزيونية الفرنسية العامّة على بثّ البرامج الدينية في زمن يتّسم بتقليص الميزانيات.

وكان ذلك الاجتماع الأوّل بين ممثلي الديانات الستّ الرئيسة في فرنسا أي الكاثوليكية والبروتستانتية والأرثوذكسية والمسلمة واليهودية والبوذية مع ماكرون بعد سبعة أشهر على وصوله إلى الإليزيه. وضمّ الوفد الكاثوليكي أسقف سان دوني المطران باسكال ديلانوي، والمتحدث باسم مؤتمر أساقفة فرنسا الأسقف أوليفييه ريباديو – دوماس.

ولدى صباح كل يوم أحد، تبث قناة فرانس 2 مجموعة من البرامج المتعلّقة بالأديان. فتحتل جزءا واسعا من شبكة البرامج الصباحية للقناة العامّة. وتبدأ عند الساعة الثامنة والنصف صباحا مع “البركات البوذية”، يليه برنامج  “إسلام”، من ثمّ “اليهودية”. وعند الساعة التاسعة والنصف تبث القناة برنامجي أورثذوكسية والوجود البروتستانتي، وأخيرا عند الساعة العاشرة والنصف يبدأ برنامج “يوم الرب”. وهكذا تنتهي البرامج الدينية قبل الساعة ال12 ظهرا بقليل.

وقد تمّ بثّ برنامج يوم الرب لأوّل مرّة العام 1949، وقد أنتجته جمعية لجنة الإذاعة الفرنسية التي أسسها الأب ريمون بيشار الدوكمنيكي.

 

العودة الى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً