Aleteia
الأربعاء 21 أكتوبر
نمط حياة

بالفيديو: لن ينسى ذلك الطفل لحظة الذّل تلك...ما حصل بعد ثلاثين سنة كان الصدمة بحد ذاتها

طوني فارس - أليتيا - تم النشر في 21/12/17

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) لن ينسى ذلك الطفل لحظة الذّل تلك. صاحبة المتجر رأته يسرق زجاجة دواء فخرجت به أمام الجميع وأمطرته بوابل من الإهانات. صراخ السّيدة إستوقف الكثيرين ومن بينهم صاحب مطعم متواضع مجاور. اقترب الرجل من الطّفل وسأله إن كانت والدته مريضة فبخجل أجاب الطّفل بنعم بينما كان مطأطأ الرّأس.

عندها دفع الرجل ثمن الدواء للسّيدة وأعطاه للطفل وقدّم له أيضًا وجبة طعام دون أي مقابل.

لفتة صاحب المطعم الإنسانية لم تكن الأولى ولا الأخيرة. فأبناء المنطقة اعتادوا رؤيته يقدّم الطّعام مجانًا للمشرّدين والفقراء.

بعد ثلاثين عامًا على حادثة الطّفل والدّواء وبينما كان الرجل يعمل في المطعم سقط فجأة أرضًا. أسرعت ابنته في نقله إلى المستشفى حيث خضع لعملية جراحية ملحّة.

تكلفة العملية كانت باهظة جدًّا ما دفع بالابنة إلى عرض المطعم الذي عرفته منذ نعومة أظافرها للبيع.

ولكن وقبيل خروج الرجل من المستشفى وصلت الشابة ورقة قرأت فيها أنه لا يتوجب عليها دفع أي شيء وكانت تحمل توقيع الطبيب المسؤول.

اسم الطبيب عاد بالشابة 30 عامًا إلى الوراء وتحديدًا إلى حادثة الطفل الذي اضطر إلى سرقة الدواء. ذاك الطّفل كبر وتابع تعليمه وتخصص في الطّب وهو من عالج صاحب المطعم وهو نفسه من تكفّل بكل شيء.

لا تقللوا يومًا من قوّة العطاء فمهما طال الزمن فإن ثمار الرحمة تظلّ الألذ والأطيب على الإطلاق.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
طفل
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
هيثم الشاعر
بالفيديو: لحظات صادمة حاول فيها مخرّب نزع صلي...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
Igreja em Pearl River tem altar profanado
أليتيا
كاهن وامرأتان يرتكبون أفعالًا مشينة على المذب...
أليتيا
خاص عبر "أليتيا العربيّة"… رسالة رجاء من القد...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
JACOB BARNETT
دولوريس ماسوت
قالوا انه لن يُجيد سوى ربط حذائه وها هو اليوم...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً