Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 28 نوفمبر
home iconمواضيع عميقة
line break icon

الإعلامي رياض طوق: أين السلام وفرحة العيد والقدس محور الأزمات؟

طوني فارس - أليتيا - تم النشر في 15/12/17

لبنان/أليتيا(aleteia.org/ar)      في حديث لأليتيا مع الإعلامي رياض طوق حول نظرته إلى الميلاد، تطرّق إلى موضوع القدس والمشكلة الحالية التي تدور حولها. فاستهلّ كلامه بذكر العبارة التي قالتها الملائكة وبشّرت بولادة المسيح عندما سطع ضوء النجمة التي عكست نورها على كل نجوم السماء “المجد لله في الأعالي وعلى الأرض السلام”؛ وتساءل: “أين نحن من هذا السلام؟”

واعتبر طوق أنّ الميلاد هو “القدس، أورشليم، بيت لحم ومغارتها، القدس التي تتفكك اليوم ويُتنازع عليها وتُخاض الحروب باسمها”، مُشيرا إلى أنّ الله أعطانا رسالة بولادته في هذا المكان وليس من باب الصدفة اختاره، لذا لا يجوز أن يكون المكان الذي ولد فيه المُخلّص مليء بالحروب والدّمار والتّشرذم، على حدّ قوله.

“أكثر الأشخاص الذين ينقصهم السلام هم نحن المشرقيين”

وأمِل طوق بأن تُصبح القدس مدينة مفتوحة لكل أديان العالم وعلى رأسها المسيحية التي، باعتباره، هي المعنية بشكل أساس وهي قبلة القدس قبل أي ديانة أخرى. وهكذا سيصبح الشعور بالميلاد الذي يرمز إلى السلام، مُمكِنا؛ ف”اليوم كلّ ما نراه هو العذاب واليأس والموت والدّمار والحروب”. لذا، هذا هو الميلاد الذي يتطلّع إليه طوق أكثر من رؤية الزينة والهدايا وسيعمل بنفسه على نقل السلام الذي من أجله أتى يسوع إلى العالم.

وبالنسبة إلى كيفية احتفال طوق بالعيد، قال لنا إنّه سيكرّس هذه المُناسبة ليكون إلى جانب عائلته ومعها ليلة العيد لأنّه يعتبر أنّ هذا الأمر أساسي لكي لا يشعر الإنسان وكأنّه وحيدا ومنفصلا عن الأشخاص من حوله، خصوصا وأنّه كثير الإنشغال.

وختم قائلا: “يجب أن أعيش الميلاد كفرد، والمسيحيين في لبنان كجماعة، وكشعب مشرقي في الشرق حيث ولد المسيح”.

العودة الى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
MAN IN HOSPITAL
المونسنيور فادي بو شبل
إذا كنتَ تُعاني من مرضٍ مستعصٍ… ردّد هذه الصل...
AVANESYAN
أنجيليس كونديمير
صوت تشيلو يصدح في احدى الكنائس الأرمنيّة المد...
أليتيا لبنان
آيات عن الصوم في الكتاب المقدّس...تسلّحوا بها...
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً