أخبار حياتية لزوادتك اليومية
تسجل في نشرة أليتيا! أفضل مقالاتنا يومياً ومجاناً
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

طريقة رائعة لتشرحوا لأولادكم أنه لا وجود لـ بابا نويل – طريقة لم تكن في حسبان أحد

Santa Clause
مشاركة
روما، أليتيا (ar.aleteia.org). – ستطلعكم أليتيا على طريقة رائعة لإخبار الأطفال إنّه لا يوجد بابا نويل وقد يعلّمهم ذلك معنى الكرم في الوقت نفسه.

فلنعتبر أنّكم أخبرتم أطفالكم وهم في السنة أو السنتين من العمر عن قصة بابا نويل: المدخنة، القطب الشمالي، تأثير الأعمال المشاغبة والجيّدة…

ولكن، اليوم أصبح أطفالكم في سنّ السادسة أو السابعة، فتشعرون بالانزعاج إن اكتشفوا بمفردهم أنّ قصص بابا نويل ليست حقيقية. ما الذي ستقولونه لهم؟ “نأسف، يا أعزائي، لا يوجد بابا نويل”؟

إليكم الحل: أوّلا، اصطحبوا أطفالكم إلى مقهى لشرب الكاكاو الساخن، فستشعرهم هذه المناسبة بالفرح. من ثمّ، أخبروهم أنّهم أصبحوا كبارا للحصول على الهدايا من بابا نويل- بل حان الوقت لأن يصبحوا هم بأنفسهم بمثابة بابا نويل!

نعم، قولوا لهم إنّ “دور” بابا نويل ينتقل إلى الأطفال في سنّ معيّنة، وقد أصبحوا كبارا بما فيه الكفاية ليُشعِروا الآخرين بالسعادة من خلال التحلّي بصفات الكرم والسرية والمرح. اتركوا أولادكم يختارون شخصا كالجار مثلا، ليحضروا له الهدايا؛ على أطفالكم أن يحاولوا معرفة ما يريده الأخير بمناسبة عيد الميلاد وإحضار الهدية له بشكل سري. وهذا ما يجب أن يحصل أيضا في السنوات المُقبلة.

هذه ليست فقط وسيلة لطيفة للخروج من قصة بابا نويل، ولكنّها أيضا تُعلم أطفالكم قيم الكرم وقيمة الملاحظة والتعاطف والمُساعدة. وهذه القيم هي الأسهل لممارستها خلال فترة العيد.

وهكذا، لن تعد قصّة بابا نويل التي أخبرتموها لأطفالكم قبل 6 أو 7 سنوات خادعة. فهذه الوسيلة هي سهلة وقد تجعل أطفالكم أكثر سخاء في المستقبل.

 

العودة الى الصفحة الرئيسية

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.