أليتيا

صدمة في غرفة الولادة!!! المرأة تلد توأماً، وما أن رأى الأطباء الطفلة الثانية ذهلوا ولم يعرفوا ماذا يقولون!!! أمر يحصل مرة في المليون

Papà Bill guarda una delle sue bimbe appena venute alla luce
مشاركة
إلينوي/ أليتيا (ar.aleteia.org). – كان ماري ومارك سعيدان جداً بخبر حمل ماري. فبعد صلوات كثيرة استجاب الله لهما وها هما سيرزقان بطفل.

ولكن مع مرور الوقت اكتشف الاثنان انهما لن يرزقا بطفل احد بل اثنين فتضاعفت الفرحة.

ماري بيضاء وزرقاء العينين اما مارك فهو من الأفارقة الأمريكيين.

 

حان وقت الولادة فولدت ماري التوأم  – طفلتين!

وكان هناك ٥ دقائق فرق بين الاولى والثانية!

وما إن رأى الأطباء الطفلة الثانية اذهبوا للوهلة الاولى ولم يعرفوا كيف سيشرحون الأمر.

 

كانت واحدة من الطفلتين بيضاء وزرقاء العينين أما الثانية فكان بشرتها كبشرة والدها!

بعدها شرح الأطباء هذه الظاهرة بيولوجياً وقالوا أن هكذا حالة تحدث مرّة في المليون.

 

اعتقد أن الرب يتمتع بروح الفكاهة فقد استجاب لصلوات الاثنين حتى فيما يتعلق بلون البشرة!!!

 

العودة الى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً