أليتيا

أفراح مريم السبعة جميلة وتُحقق التوازن في حياة الشخص الروحية … ما هي هذه الأفراح؟

مشاركة
تعليق

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar) كثيرون يعلمون ما هي أحزان مريم العذراء السبعة، ولكن ماذا عن أفراحها؟

أفراح مريم العذراء التي تُعتبر أيضا من التقليد القديم؛ فقد ساعد الفرنسيسكان في الحفاظ على هذا التقليد على مرّ القرون من خلال “مسبحة” تُسمّى بالمسبحة الفرنسيسكانية أو الإكليل الفرنسيسكاني.

يعود تاريخ هذا الإكليل إلى القرن الخامس عشر، عندما ظهرت مريم العذراء على أحد رهبان الإبتداء الفرنسيسكان “وأرشدته كيف باستطاعته نسج إكليل من شأنه أن يكون أكثر إرضاء لها من إكليل الزهر المادي، وذلك من خلال تلاوته اليومية للوردية والتأمّل في الأفراح السبعة التي مرّت في حياتها”.

 

وهي:

 

1-      البشارة

2-     الزيارة

3-     ولادة يسوع

4-     تقدمة الـمجوس

5-     وجود الطفل يسوع فى الهيكل

6-     قيامة الرب يسوع

7-     انتقال مريم العذراء وتكليلهـا فـي السماء

 

شعائر أفراح مريم السبعة هي جميلة وتُحقق التوازن في حياة الشخص الروحية، فأصبحنا نُدرِك أنّ الوجود ليس مليئا فقط بالأحزان بل ثمّة أيضا العديد من الأفراح في الحياة هذه وفي الحياة التي تنتظرنا.

 

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مشاركة
تعليق
أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
    |
    الأكثر مشاركة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً