أليتيا

ماذا قصد يسوع عندما قال “من نظر إلى امرأة واشتهاها زنى بها في قلبه”؟

مشاركة
تعليق

كتاب الموعظة على الجبل للقديس أغسطينوس

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) قال الرب: “قد سمعتم أنهُ قيل للقُدَماءِ لا تزنِ. وأما أنا فأقول لكم إن كل من ينظر إلى إمرأَةٍ ليشتهيها فقد زنى بها في قلبهِ”.

البر الأصغر هو عدم الزنا بالفعل، أما برّ ملكوت الله الأعظم فهو عدم ارتكاب الزنا، ثم جاءت الوصية الأخيرة مثبتة للأولى، لأنه ما جاء الرب ناقضًا بل مكملًا للناموس.

يجب أن نلاحظ أنه لم يقل “من اشتهى امرأة” بل “من ينظر إلى امرأة ليشتهيها” أي ينظر إليها بهذه النية، فهذه النظرة ليست إثارة للذة الجسدية بل تنفيذًا لها، لأنه بالرغم من ضبطها فستتم لو سمحت الظروف بذلك.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مشاركة
تعليق
النشرة
تسلم Aleteia يومياً