أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

مشرد دخل الكنيسة وفيها ١٠٠٠ شخص… وما فعله جعل الجميع يشعرون بخجل لا مثيل له!!!

BEZDOMNY MĘŻCZYZNA
Shutterstock
مشاركة

روما/ أليتيا (ar.aleteia.org)- أراد كاهن أن يختبر أبناء رعيته في أول يوم له ككاهن للرعية وهي رعية كبيرة يصل عدد أبنائها الى حوالي ٣٠٠٠ شخص.

كانت الكنيسة تغص بالمؤمنين، اثر من ١٠٠٠ شخص، جاؤوا أيضاً للترحيب بالكاهن الجديد.

قبل الصلاة بنصف ساعة تنكّر بلباس مشرد وجاء الى الكنيسة. طلب مساعدة في الخارج فلم يساعدوه ونظروا إليه نظرة ازدراء. ثم دخل الكنيسة وكانت قد بدأت تمتلئ بالمؤمنين، وذهب الى احد المقاعد الأمامية للجلوس، فجاءه المنظمين وطلبوا منه العودة الى الوراء.

كانت نظرات الجميع تجاهه نظرات احتقار وقرف!!! فعاد الى الوراء وجلس.

بعدها بدأت كلمات الترحيب ومن ثم قال احد المنظمين: “والآن نرحب بالكاهن الجديد في رعيتنا الأب…” فبدأ الجميع بالتصفيق متحمسين ليروا من يا ترى سيكون هذا الكاهن الجديد.

فنهض المشرد من الخلف وبدأ يمشي على مهل نحو المذبح، نتزع الميكرفون من يد المنظم وقال:

“فقال يسوع: تعالوا يا مباركي أبي رثوا الملكوت المعد لكم… كنت جائعاً فأطعمتموني، كنت عرياناً فكسوتموني… كنت مريضاً فزرتموني… ” وتابع إنجيل الدينونة!!!

ونظر الى المؤمنين في رعيته الجديدة وعرّف عن نفسه، وأرسلهم الى بيوتهم دونما تعليق!

كانت رؤوسهم جميعاً محنية من شدة الخجل لما فعلوه للمشرد الفقير! وعشى أن يكونوا قد تعلموا الدرس!!!

 

العودة الى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً