Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
الثلاثاء 01 ديسمبر
home iconنمط حياة
line break icon

سخروا منها فقرّرت تغيير وزنها والصور خير دليل على ما أصبحت عليه

JACQUELINE ADAN

Instagram - Jacquelineadan44

كيفين بوكو فيكتوار - دومينيكا شيكا - أليتيا - تم النشر في 16/11/17

أمريكا/ أليتيا (aleteia.org/ar) كان وزن جاكلين آدان 226 كلغ قبل 5 سنوات. وبعد أشهر من اتّباعها نظاما غذائيا بجديّة، خسرت 158 كلغ من وزنها. ولكنّ السخرية لحقت بها أينما كان. هي لا تأبه لما تسمعه، وتقدّم لنا وصفة تفاؤل لمواجهة نظرات العالم.

وكتبت آدان لمتابعيها ال66000 عبر الانستغرام: “لا يجوز أن تهتمّ لما يقوله الآخرون عنك أو ما إذا حاولوا تحطيمك. ما يهمّ، هو التفكير بنفسك فقط”. وتعلم هذه الأميركية عمّا تتكلم. فعندما كان وزنها 226 كلغ، كانت صحّتها تفرض عليها فقدان الوزن. أمّا اليوم، وبعد تضحيات كبيرة، فقد أصبحت تزن فقط 68 كلغ. ومع ذلك، لا تزال هدفا للساخرين، بسبب ظهور جلد زائد على جسدها.

View this post on Instagram

A post shared by Jacqueline's Journey (@jacquelineadan44)

أنت جميلة من الخارج والداخل

خلال عطلتها في المكسيك، في آب الماضي، تفاجأت آدان بأمر سيء. ففي حين كانت ترتدي لباس السّباحة، واجهت بعض الانتقادات المُهينة. “بدأ الشريكان اللذان كانا يتمددان بالقرب من حوض السباحة بالسخرية والإشارة بإصبعهما عليّ. ألقوا النُكت على جسدي. وما كان عليّ أن أفعل؟ أخذت نفسا عميقا، وابتسمت، ونزلت في المياه. وكان ذلك حدث مهم بالنسبة إلي. كنت قد تغيرت. ولم أعد الفتاة نفسها”؛ “هما لا يعلمان كم كافحت لأخسر 158 كلغ. هما لا يدركان مدى صعوبة شفائي بعد إجرائي عملية جراحيّة. وهما لا يملكان حقّ الجلوس والإشارة بإصبعيهما عليّ والضحك. ولهذا السبب أنا أبتسم”.

وتوضح: “لا تأبه لما يقوله الآخرون عنك. إن حاولوا الاستهزاء أو التقليل من شأنك، المهمّ هو معرفة كيفيّة التعامل مع هذا الوضع. أحبّ نفسك كما أنت، ولو كان هذا الأمر صعبا”؛ “آمل أن تحبّوا أنفسكم. أحبّوا جسدكم. استمرّوا في القيام بما ترغبون وابتسموا”.

وبعد إظهار آدان كلّ هذه الثّقة، لاقت العديد من المواقف الداعمة من متابعيها. وكتبوا لها: “أنت جميلة وقويّة. العالم يحتاج إلى أمثالك”؛ “عمل رائع! أنت جميلة من الداخل والخارج”…

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Top 10
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
أليتيا لبنان
آيات عن الصوم في الكتاب المقدّس...تسلّحوا بها...
أليتيا
صلاة القديسة ريتا في الشدائد و الأمور المستحي...
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
الاب إدواد ماك مايل
هل القبلة بين الحبيبين خطيئة؟ هل من تّصرفات ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً