لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

أليتيا

قطعوا باطن قدميه وأجبروه على السير إلى المقبرة فظلّ يهتف: “ليحيا المسيح الملك!

مشاركة

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar)     كان الصغير خوسيه لويس سانشيز (القديس لاحقاً) يذهب إلى المدرسة أثناء اندلاع حرب كريستيروس سنة 1926. انخرط إخوة خوسيه طوعاً في صفوف الثوار فأراد الانضمام إليهم. قال أنه يريد أن يبذل حياته من أجل يسوع المسيح، وأدرك احتمال موته بسهولة في المعركة. سرعان ما سمح القائد لخوسيه بأن يكون حامل راية المجموعة. وفي إحدى المعارك، اعتقله الجنود ومارسوا الضغوطات عليه لكي ينكر إيمانه المسيحي. رفض خوسيه رفضاً قوياً أغضب الجنود. فقطعوا باطن قدميه وأجبروه على السير إلى المقبرة. فظلّ يهتف: “ليحيا المسيح الملك!” إلى أن أمر القائد في النهاية برميه بالرصاص لعدم إنكاره إيمانه. فتوفيّ خوسيه في الرابعة عشرة من عمره.

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً