Aleteia logoAleteia logo
Aleteia
السبت 28 نوفمبر
home iconمواضيع عميقة
line break icon

مسيحية أم صهيونية؟ جماعات تدّعي المسيحية ولكن هدفها دعم الصهيونية

Aleks Megen

ريتا الخوري - تم النشر في 21/10/17

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) وكأنك في حفل موسيقي مسيحي معاصر لكن مع طابع يهودي ملحوظ. يضعون حول أعناقهم نجمة داوود وهم يتمايلون بين أشجار النخيل في صحراء اليهوديّة.

كان ذلك خلال حفل افتتاح عيد المظلات للعام ٢٠١٧، العيد السنوي للسفارة المسيحيّة الدوليّة في القدس المنظم خلال عيد سكوت. فتوافد أكثر من ٦ آلاف مسيحي من كلّ أنحاء العالم للتعبير عن حبهم لإسرائيل.

تنطوي الصهيونيّة المسيحيّة على اعتقاد بأن على اليهود العودة الى اسرائيل من أجل تحقيق النبوءة الإنجيليّة. ولطالما استندت الحركة الى مبدأ تأسيس الدولة في العام ١٩٤٨، إلا انها تعززت بفعل تفعيل الحقوق الدينيّة الأمريكيّة في ثمانينيات القرن الماضي. لكن الآن، وبحسب دانيال هومل، استاذ في جامعة ويسكونسين ماديسون فإن الحركة تشهد تحولاً على الصعيدَين اللاهوتي والجيوغرافي.

إن مثال الحفل أعلاه هو مثال عن انتقالة نوعيّة ضمن الصهيونيّة المسيحيّة نحو التقاليد الخمسينية أو الكاريزمية: فشدد عدد كبير من المشاركين على تقاليد تُظهر المعجزات اليوميّة والعبادة الصادقة وقوى اللّه الشافيّة. وتركز السفارة المسيحيّة الدوليّة لا على أمريكا فحسب بل على العالم بأسره خاصةً وان عدد المشاركين الأمريكيين لم يتخطى الـ١٠٪ هذه السنة.

غالباً ما تكون اسرائيل وحدها على الساحة العالميّة، يساندها حليفها الوحيد الولايات المتحدة الأمريكيّة ولطالما شدد المسيحيون المحافظون في أمريكة على هذه الشراكة.

لطالما كان الأمريكيون الإنجيليون القادة الأبرز في الحركة الصهيونيّة المسيحيّة. وها ان اليوم، المنظمة المسيحيّة الصهيونيّة “مسيحيون متحدون من أجل اسرائيل” تحظى بتعاون كبير مع إدارة ترامب.

واستقطب حدث هذه السنة اهتمام أشخاص من ١٠٠ بلد تقريباً وهو أكبر حدث تنظمه منظمة صهيونيّة مسيحيّة وهذا يفسر رأي السفارة لكون ان مستقبل الحركة الصهيونيّة المسيحيّة بات في الجماعات المسيحيّة غير الأمريكيّة.

ويأمل أعضاء المنظمة التأثير في بلدانهم المختلفة من أجل تغيير النظرة بشأن اسرائيل خاصةً وان بين الناس، حتى في البلدان التي تتمتع بصداقة مع اسرائيل، فكرة سيئة عن البلد.

ويعتبر جميع المشاركون ان اسرائيل عنصر محوري من أجل فهم المسيحيّة فيقول خوليو سيزار وهو قس من مدريد يبلغ من العمر ٤٩ سنة ان كنيسته تنظم رتبة خاصة كلّ يوم جمعة من أجل تكريم اسرائيل والصلاة من أجل السلام في القدس. وقال غيفت سابينو، وهو شاب يبلغ من العمر ٣٦ سنة من أنغولا انه قلق بشأن ما يرى في الأخبار بشأن النزاع العربي- الإسرائيلي لكن “يمكننا الصلاة متأكدين ان الوضع سيتغيّر ونحن نصلي. “ويضيف لا يعرف عدد كبير من الناس حيثيات هذا البلد السياسيّة. وأشارت ليديا تانغ وهي مشاركة من الصين انها غير قلقة أبداً بشأن الوضع الإنساني في فلسطين أو النزاع الإسرائيلي مع الدول العربيّة المجاورة” باستطاعة اللّه الاهتمام بذلك!”

العودة إلى الصفحة الرئيسية

Tags:
أليتيا
ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Top 10
غيتا مارون
ما تفسير "من ضربك على خدّك الأيمن، فأدر له ال...
أليتيا
في ظل المآسي المخيّمة على لبنان... صلاة يرفعه...
MAN IN HOSPITAL
المونسنيور فادي بو شبل
إذا كنتَ تُعاني من مرضٍ مستعصٍ… ردّد هذه الصل...
AVANESYAN
أنجيليس كونديمير
صوت تشيلو يصدح في احدى الكنائس الأرمنيّة المد...
أليتيا لبنان
آيات عن الصوم في الكتاب المقدّس...تسلّحوا بها...
إيزابيل كوستوريي
صلاة تحقّق المعجزات كتبها بادري بيو وطلب من ا...
SAINT CHARBEL,CANDLE
أليتيا
صلاة بشفاعة القديس شربل تحقّق المعجزات
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً