أليتيا

السادات يموت بعد أيام من أمره اغتيال البابا شنوده…هكذا تدخّل الله برؤية فأنقذ البابا

مشاركة
مصر/أليتيا(aleteia.org/ar) 5  سبتمبر 1981 قام السادات بالقبض على قداسة البابا شنودة الثالث،

وبعد عشرين يوم بالضبط حاول إغتياله داخل إقامته الجبرية التي حدد إقامته فيها بالدير بقذيفة حيَّة، لولا أن السماء أرسلت له رسالة عن طريق نيافة انبا صرابامون رئيس الدير الذي رأى رؤية مفتوحة العينين بضرورة اخذ قداسة الباب الى الكنيسة لإنقاذه في اللحظات الأخيرة قبل إغتياله لتسقط القذيفة على قلايته تدمرها بعد ثواني من إنتقاله منها إلى كنيسة الدير، بعدها بدقائق وعند وصوله الى الكنيسة نزلت قذيفة موجه لقلاية قداسته فسوتها بمنسوب سطح الأرض فحضر احد اللواءات للدير يسأل عن الخسائر فقابله نيافة انبا صرابامون بأن قداسة البابا بخير.

 

ونتيجة لأن القذيفة لم تصب الهدف تم محاكمة 6 لواءات ، وبعدها بـ 11 يوم أي يوم 6 اكتوبر تم إغتيال السادات.

العودة الى الصفحة الرئيسية 

مساعدة أليتيا تتطلب دقيقة

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً