أخبار حياتية لزوادتك اليومية

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

العقل المدبّر لأحداث ١١ أيلول يترك الإسلام ويعتنق المسيحية!!!

مشاركة

نيويورك / أليتيا (aleteia.org/ar) العقل المدبر لـ «الهجوم الإرهابي» على مركز التجارة العالمي في نيويورك أنه أصبح مسيحيا، غير أن مديرا سابقا للسجن الذي يقبع فيه يقول إنه غير مقتنع بذلك.

ويقبع رمزي يوسف في سجن آي دي إكس فلورانس للإصلاح الشديد المراقبة في مدينة فلورانس بولاية كولورادو، والذي يضم أشهر السجناء والمجرمين في الولايات المتحدة بمن فيهم الشريك في تفجيرات مدينة أوكلاهوما تيري نيكولز والإرهابي الذي عُرِف بـ «مفجر الأحذية» ريتشارد ريد و «الإرهابي» الشهير زكريا الموسوي. وقال مدير السجن بين عامي 2002 و2005 روبرت هود لشبكة «سي بي إس نيوز» إن يوسف لا يغادر زنزانته مطلقا؛ لأنه يرفض الخضوع للتفتيش الجسدي الكامل عن الممنوعات الذي يفرض على من يريد الخروج إلى باحة السجن.

صحيح أنه يرتدي لباس السجناء غير أن شخصا قويا يقبع تحت الزي». وعندما قيل لهود إن يوسف أصبح يغادر زنزانته ويزعم أنه اعتنق المسيحية قال هود: «إنه يقوم بلعبة مع شخص ما. إذا قام بذلك فهو يقوم به لاستجلاب ردة فعل». وقال هود إن يوسف «تجسيد حقيقي» بالنسبة إلى المسلمين؛ إذ يصلي تقريبا في كل ساعة من اليوم.

 

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

أليتيا Top 10
  1. الأكثر قراءة
النشرة
تسلم Aleteia يومياً