أخبار حياتية لزوادتك اليومية
إبدأ يومك بنشرة أليتيا! فقط ما تجدر قراءته
تسجل

لست مستعداً للتبرع؟

إليك خمس طرق يمكنك أن تساعد أليتيا من خلالها

  1. صلي من اجل فريقنا ونجاح مهمتنا
  2. تحدث عن أليتيا في رعيتك
  3. تقاسم مضمون أليتيا مع أصدقائك
  4. أوقف الـ ad blockers عندما تقرأ أليتيا
  5. تسجل في نشرتنا المجانية واقرأ المقالات يومياً

شكراً!
فريق أليتيا

تسجل

أليتيا

آيات من الإنجيل على جدران إحدى مستشفيات الإمارات

مشاركة

رسالة مستشفى الواحة في العين – ابو ظبي تمثل حنان وحب يسوع المسيح

تناقلت وسائل التواصل الاجتماعي صورة لمستشفى الواحة في منطقة العين – أبو ظبي عليها آيات من الإنجيل المقدس، ولهذا باشرنا في اليتيا التدقيق في الموضوع.
مستشفى الواحة هو مشفى خاص أسسته الدكتورة الأمريكية ماريان كنيدي هي وزوجها بات أوائل ستينيات القرن الماضي، عرف أهل مدينة العين الدكتورة كنيدي باسم ”ماما لطيفة” وتوفيت عن عمر يناهز 84 عاما.

unnamed-2

ولامارة أبو ظبي محبة كبيرة للعائلة حيث عند وفاتها بعثت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك برقية تعزية الى عائلة كينيدي قالت فيها إن أبناء الإمارات وخاصة في مدينة العين والمنطقة الشرقية سيذكرون دائما الدكتورة ماريان وأياديها البيضاء من خلال الخدمات الطبية والرعاية الصحية الجليلة التي قدمتها إليهم.

 

unnamed-3

ويعتبر المستشفى شاهدا على قصة تطور مجتمع يحمل في طياته وثنايا ذاكرته قصصاً وحكايات يتبادلها أبناء المدينة عن أول مستشفى في مدينة العين، وكيف كانوا يتلقون العلاج، وكيف كـــــــانت العيادات في بداية عهدها تحت سعف النخيل.

 

unnamed

رسالة المستشفى هي توفير معيار دولي للرعاية الصحية وخدمات عالية الجودة إلى المجتمعات التي تخدمها، بينما تمثل حنان وحب يسوع المسيح.
وفي بحثنا، عرفت أليتيا أن المرضى يحصلون على انجيل عند دخولهم المستشفى، كما وتحتفل المستشفى بالأعياد المسيحية والمسلمة على حد سواء.

 

unnamed-4

هذا ما يريده العالم، انفتاح مسيحي اسلامي وهذا ما جعل من دولة الامارات احدى أبرز دول العالم اقتصادياً وثقافياً.

 

unnamed-1

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

النشرة
تسلم Aleteia يومياً
يساهم القراء مثلكم في إنجاح رسالة أليتيا

منذ انطلاق موقع اليتيا عام ٢٠١٢،  زاد عدد قرّاء أليتيا بشكل كبير في العالم أجمع. نحن ملتزمون بمهمة توفير مقالات تغني، تلهم وتخبر عن الحياة المسيحية.  لهذا نريد أن تكون مقالاتنا متاحة للجميع بشكل مجاني، لكننا بحاجة إلى مساعدتكم. إنّ جودة الصحافة مكلفة (غالباً أكثر ممّا تغطّيه الإعلانات). يمكن أن يحدث قراء مثلكم فارقاً كبيراً من خلال التبرّع بـ ٣ دولارات بالشهر.