Aleteia
الإثنين 26 أكتوبر
روحانية

المصلوب الذي رسمه القديس يوحنا الصليب بعد وحي إلهي

Aleteia

خيسوس كولينا - أليتيا - تم النشر في 22/09/17

لبنان/ أليتيا (aleteia.org/ar) وجد آلاف الناس في كتابات القديس يوحنا الصليب، وهو واحد من أهم المتصوفين في التاريخ، طريقاً للتقرب أكثر من اللّه لكن قلّة قليلة منهم متآلفة مع صورة المصلوب التي رسمها بعد حصوله على وحي إلهي.

إنه رسمٌ صغير (مقاساته الأصليّة تقارب الـ٢. ٢٥ إنش و١. ٩ إنش) رسمه القديس يوحنا الصليب عندما كان في أفيلا أي عندما كان بطلب من القديسة تيريزا مُعرّف الراهبات الكرمليات في دير التجسد وذلك بين العامَين ١٥٧٢ و١٥٧٧.

وتشير السجلات المعاصرة الى ان القديس يوحنا شاهد رؤية ليسوع المصلوب فجسدها في رسم على ورقة صغيرة. أعطى القديس بعد فترة الرسم الى احدى راهبات الدير وباستطاعة زوار متحف الدير اليوم مشاهدة الرسم المحفوظ في بيت مخصص للذخائر من الخشب المُذهب.

إنه عمل عبقري يُظهر صورة المسيح الميت على الصليب في اللحظة التي أسلم فيها الروح. تختلج المرء سلسلة من المشاعر عند رؤية هذا الرسم على الرغم من صغر حجمه خاصةً عندما يرى أعضاء يسوع المخلوعة ويداه ممزقتان بفعل الحمل المُلقى عليهما بواسطة المسامير.

ويتأثر المرء كثيراً لرؤية رأس يسوع منحنٍ على صدره بالكاد يمكن رؤيته. ساقاه منهاران بفعل حمل جسده فلا تستطيعان حمله.

ويدعونا هذا الرسم الى رؤية يسوع المصلوب كما رآه اللّه الآب الذي تأثر بتقدمة ابنه وتضحيته تعويضاً عن خطايا العالم.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
أليتيا
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
أليتيا
مقتل كاهن في خلال مساعدته امرأة تتعرّض للسرقة
هيثم الشاعر
تدخّل إلهي في مزار سيدة لبنان - حريصا
غيتا مارون
بعد تداول فيديو كنيسة أوروبيّة تحوّلت إلى مطع...
غيتا مارون
هل دعم البابا فرنسيس حقّ المثليّين في الزواج ...
ST RITA ; CATHOLIC PRAYER
أليتيا
صلاة رائعة إلى القديسة ريتا
لويز ألميراس
وفاة شماس وأول حاكم منطقة من ذوي الاحتياجات ا...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً