أليتيا

من هنّ النساء السبع اللواتي يحقّ لهنّ ارتداء الأبيض في حضرة البابا؟

AFP PHOTO / FILIPPO MONTEFORTE La princesse Charlene de Monaco lors d'une audience privée avec le pape François au Vatican le 18 janvier 2016
مشاركة
روما/ أليتيا (aleteia.org/ar)  في حين ينبغي على النساء اللواتي يزرن البابا ارتداء الأسود، تسمح مادة في البروتوكول ناشئة عن تقليد مسمى “امتياز الأبيض” لسبع نساء فقط حول العالم بارتداء الأبيض. فمن هنّ؟

جذبت الزيارة الأولى التي أجراها الرئيس الأميركي دونالد ترامب وعقيلته ميلانيا للبابا فرنسيس اهتمام الصحافة الدولية لأسباب متنوعة. طبعاً، كان المعلّقون يرصدون أقلّ تعبير عن الاختلاف في وجهات النظر بشأن المخططات السياسية أو الاقتصادية. لكنهم لم يتوقفوا عند هذا الحد، وكتبوا الكثير عن اختيار السيدة الأولى وابنة الرئيس إيفانكا لثيابهما…

 

Alessandra Tarantino | POOL | AFP Le pape François marche devant la Première dame Melania Trump et sa fille Ivanka Trump à la fin de son audience privée avec Donald Trump, le 24 mai 2017

 

لم يعد الكرسي الرسولي يفرض لباساً معيناً لكنه يقترح بوتوكولاً لزيارات الدولة التي يجريها المسؤولون الكبار في المسكونة، ولزيارات رجال الدين والصحافيين والمؤمنين الذين يستقبلهم الحبر الأعظم في مقابلات خاصة. في زيارة الوفود الرسمية، يفرض البروتوكول على النساء ارتداء ثوب أسود طويلٍ عالي الياقة وبكمين طويلين مع غطاء أسود للرأس. مع ذلك، ولأسباب تاريخية، تتمتع بعض الملكات الكاثوليكيات أو العاهلات الكاثوليكيات القرينات بالحرية لاستخدام الأسود لكنهنّ يستفدن من “امتياز الأبيض” المخصص لهنّ بموافقة البابا. حالياً، لا تتمتع سوى أربع ملكات وثلاث أميرات كاثوليكيات، زوجات ملوك أو عُهّال فخريين أو أمراء، بـ “امتياز الأبيض”، وهنّ:

 

ANDREAS SOLARO / AFP Le pape François salue le roi d'Espagne Juan Carlos Ier et la reine Sofia. Ils sont suivis par le roi des Belges Albert II et la reine Paola après la messe de canonisation des papes Jean-Paul II et Jean XXIII, Place Saint-Pierre, Vatican 27 avril 2014

 

 

باولا روفو دي كالابريا، زوجة ألبير الثاني البلجيكي، الملكة السادسة للبلجيكيين من سنة 1933 لغاية سنة 2013؛

ماتيلد دوديكيم داكوز، زوجة فيليب البلجيكي، ملكة البلجيكيين السابعة والحالية؛

ليتيسيا أورتيس روكاسولانو، زوجة فيليب السادس الإسباني، ملكة إسبانيا القرينة منذ سنة 2014؛

صوفيا من اليونان، زوجة خوان كارلوس الأول الإسباني، ملكة إسبانيا القرينة منذ سنة 1975 ولغاية سنة 2014؛

مارينا ريكولفي دوريا، زوجة “أمير نابولي” فكتور إيمانويل من سافوي، “أميرة نابولي”، “دوقة سافوي”؛

ماريا تريزا ميستر، زوجة دوق لوكسمبورغ الأكبر هنري، الدوقة الكبرى القرينة للوكسمبورغ، دوقة ناسو، أميرة بوربون-بارما؛

شارلان ويتستوك، زوجة أمير موناكو ألبير الثاني، أميرة موناكو القرينة.

بحسب التقليد، تضع ملكات إسبانيا مشطاً يسمى peineta تحت الطرحة البيضاء.

 

Vincenzo PINTO/AFP Le pape François en compagnie du président du Cameroun, Paul Biya, et de son épouse Chantal, à l'issue d'une audience privée au Vatican, le 23 mars 2017

 

وتجدر الإشارة إلى أن التقليد الذي يوصي بارتداء ملابس داكنة اللون في حضرة الحبر الأعظم يهدف إلى تكريم وظيفته أكثر منه الشخص الذي يجسده. ولكن، لم يعد هذا التقليد مطلقاً بدليل أن البابوات استقبلوا خلال السنوات الأخيرة عدة رئيسات دول أو زوجات رؤساء دول لم يرتدين الأسود. على سبيل المثال، استقبل البابا يوحنا بولس الثاني ماري روبنسون، الرئيسة السابقة لجمهورية إيرلندا وكانت ترتدي اللون الأخضر. بدوره، استقبل البابا بندكتس السادس عشر الرئيسة الإيرلندية السابقة ماري ماكليز التي كانت مكشوفة الرأس. كذلك، شاركت السيدة الأولى السابقة للاتحاد السوفياتي السابق، رايسا غورباتشوف، بلباس ملوّن في كافة مقابلاتها مع يوحنا بولس الثاني. أما زوجة رئيس الكاميرون فهي كثيراً ما تخرق البروتوكول، لكنها تحظى دوماً مع زوجها باستقبال حارّ من البابا.

أخيراً، نذكر أن الملكات والأميرات اللواتي يحظين بـ “امتياز الأبيض” يخترن مراراً عدم ممارسة هذا الحق، بل يرتدين الأسود في بادرة احترام للأب الأقدس.

 

 

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

النشرة
تسلم Aleteia يومياً