Aleteia
الثلاثاء 20 أكتوبر
نمط حياة

من دون تردّد أو خوف قدّم عنقه لذابحيه قائلاً بفخر: "أنا مسيحي مثلهم"!

light-dark.net

صوت المسيحي الحر - تم النشر في 19/09/17

روما/ أليتيا (aleteia.org/ar)  الشهيد الاسمر اللون الذي لفت نظرنا جميعاً عند رؤيتنا لفيديو الإستشهاد. كما كان الشهيد عصام بدار قويا وثابتا وناظراً الي السماء كان بجواره الشهيد ماثيو الذي لم يبالي بمسكه الداعشي له بكل تسليم وسلام وبخاصة ان الذي قام بذبح الشهيد ماثيو هو قائد الدواعش الذي القي البيان.

وعندما فوجئ العالم اجمع بشاب داكن اللون ظل الجميع يتساءل من هو هذا الشاب وتضاربت المعلومات عن جنسيته حيث قال البعض انه اثيوبي والبعض الاخر قال انه من السودان والبعض اكتفى بوصفه بالشهيد الافريقي.

ولم يتوصل احد لاي معلومات عن هذا الشهيد الا اسمه واسم والده. حيث تعرف عليه احد اصدقائه وكشف راديو “سانكوفا الغاني” في تقرير أعده حول الشاب الاسمر الذي استشهد مع المصريين اسمه “ماثيو اياريجيا” وانه كان يعمل عامل بناء في مدينة سِرت الليبيه ووفقاً لتقرير الراديو انه سافر من غانا الى طرابلس واختفت اخباره نهائياً. ووفقاً لما قاله شاهد عيان ان الشهيد ماثيو عندما فكر الدواعش بتركه لعدم تأكدهم من ديانته رفض الشهيد ماثيو ان يرحل قائلاً لهم ” أنا معاهم ومسيحي مثلهم”

“سيدي الشهيد ودعني اقول لك سيدي فأنت من كانوا يطلقون عليك في ليبيا صفة العبد كونك اسود اللون ولكن الله نظر الى قلبك وتوجك بإكليل الإستشهاد وعكس نوراً على وجهك الداكن ليصير نورانياً رأيتك في فيديو الإستشهاد شامخاً ولم تكن مكسوراً. حقيقه المعلومات التي نعرفها عنك قليله، ولكننا علي يقين انك يا صاحب البشره السوداء تمتلك قلبا ابيض كالثلج وانك احد اصحاب أكاليل الشهادة الذي تقدم بحب”.

العودة إلى الصفحة الرئيسية

ادعم أليتيا

إن كنت تقرأ هذا المقال فذلك تحديداً بفضل سخائك وسخاء عدد كبير من أمثالك الذين يجعلون من مشروع أليتيا التبشيري واقعاً. وإليك بعض الأرقام:

-      ٢٠ مليون مُستخدم يقرأون Aleteia.org شهرياً. 

-      تصدر أليتيا بشكل يومي بثماني لغات: الفرنسيّة، الإنجليزيّة، العربيّة، الإيطاليّة، الإسبانيّة، البرتغاليّة، البولنديّة والسلوفانية. 

-      يتصفح قراؤنا شهرياً أكثر من ٥٠ مليون صفحة.

-      يُتابع ما يُقارب الأربعة ملايين شخص أليتيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

-      تنشر أليتيا شهرياً ٢٤٥٠ مقال وما يُقارب الـ٤٠ فيديو.

-      يعمل ٦٠ شخصا بدوام كامل على هذا المحتوى بالإضافة الى ٤٠٠ معاون (من كُتّاب وصحافيين ومترجمين ومصورين...)

إن هذه الأرقام ليست سوى ترجمة لجهد كبير. نحن بحاجة الى دعمكم للاستمرار في تقديم خدماتنا للجميع بغض النظر عن مكان سكنهم وسواء كان بمقدورهم الدفع أم لا.

ادعموا أليتيا بدولار على الأقل لن يتطلب ذلك منكم أكثر من دقيقة. شكراً. 

 

Tags:
أليتياداعش
صلاة اليوم
اليوم نحتفل أيضاً بـ




Top 10
priest in Greece
هيثم الشاعر
تركيا تلقي القبض على راهب سرياني أرثوذكسي وال...
ماريا لوزانو
لبنان: "الراهبات في بيروت شهادة حيّة للمسيح ع...
هيثم الشاعر
رسالة من البابا فرنسيس والبابا الفخري بندكتس ...
أليتيا
قصة حب رائعة حصلت على فراش الموت في لبنان...أ...
غيتا مارون
بالفيديو: الحبيس يوحنا خوند: يا مار شربل عجّل...
depressed Muslim woman in Islam
هيثم الشاعر
فاطمة فتاة مسلمة رأت يسوع يرشّ الماء عليها قب...
غيتا مارون
إلى كل الحزانى والمتألمين… ارفعوا هذه الصلاة ...
المزيد
النشرة
تسلم Aleteia يومياً