أليتيا

دخلوا عليهم بالجرافات لهدم الكنيسة فوقف المسيحيون يصرخون إلى يسوع ومريم…شاهدوا!

مشاركة
تعليق

الصين/ أليتيا (aleteia.org/ar) أصيب عدد من الكهنة والكاثوليك العلمانيين بجروحٍ أثناء محاولتهم حماية ملكيّة للكنيسة من الهدم في قرية وانغكون في محافظة شانكسي الشمالية في الصين.

نُشر على الإنترنت فيديو عن الاشتباك الذي حصل بين ممثلين عن الحكومة وعدد من الكاثوليك حيث سُمع المؤمنون وهم يهتفون “يا يسوع، خلصني”، و”يا أمي مريم، ترأفي بي”.

فقد اعتدى ضباط الأمن على الآباء تشين جون، غاو بينغلونغ، ما نينغ، وشين غزويزهونغ، وعدة علمانيين في الحادثة، فيما حاول مئات المؤمنين منع الجرافات من هدم ملكية الكنيسة. في هذا السياق، قال شين، كاهن رعية كنيسة وانغكون: “ضباط الأمن غادروا فقط لمناقشة تدابير مضادة. وأخشى أن يعودوا”.

تجدر الإشارة إلى أن الملكية المذكورة هُدمت سنة 1992 قبل أن يُعاد بناؤها كمصنع من قبل السلطات المحلية. ووفقاً لشين، أعادت اللجنة القروية الملكية إلى أبرشية شانغزهي سنة 2012 مقدمة جميع مرافق المصنع القديم الموجودة على العقار للأبرشية.

“ولكن، في شهر أبريل من السنة الحالية، قالت اللجنة القروية فجأة أنه ينبغي عليها هدم المصنع القديم والسياج الذي يعود الآن للكنيسة”، حسبما أوضح الكاهن.

وبالفعل، أفادت اللجنة القروية أنها ماضية قدماً بمخطط الهدم، لكن الكنيسة قالت أنها تملك السياج.

من جهتها، ذكرت السلطات أن الأوامر جزء من متطلبات “هدم القديم والمصدّع”، على الرغم من تحذير جماعات ترصد الاضطهاد مثل أبواب مفتوحة، ووكالة الصين للإغاثة وغيرهما من حملةٍ لهدم الكنائس وقمع تنامي المسيحية في البلاد.

روى شين أنهم قدموا شكوى في أبريل، فأنشأت السلطات المحلية فريقاً للتحقيق كان يُفترض بأن يتفاوض مع الأبرشية. ولكن، بما أنه ما من حق للرد على اقتراحهم، جرت محاولة على الفور لهدم الكنيسة بالقوة. وأضاف أن السلطات لن تُعوض على الأبرشية في حال هدم الملكية.

وعلى الرغم من أن عمل الجرافات توقف، إلا أن أبناء الرعية متخوفون من أن يستأنف المسؤولون جهودهم.

وأفادت وكالة آسيانيوز أن هناك 50000 كاثوليكي يخدمهم 47 كاهناً في شانغزهي، وأن الأبرشية تملك أكثر من 60 كنيسة وكابيلا. وسبق للتقرير السنوي المتعلق بالحرية الدينية والصادر عن وزارة الخارجية الأميركية أن انتقد الصين بسبب انتهاكها الحرية الدينية الخاصة بالمسيحيين وغيرهم. لكن الحكومة الصينية ردت على الولايات المتحدة بالإشارة إلى التوتر العرقي في أميركا، وطلبت منها عدم التدخل في شؤونها.

 

 

 

للراغبين بالصّلوات اليوميّة تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Daily Prayers

 

للراغبين بمتابعة اخبار المسيحيين في العالم تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Latest Christian News

 

للراغبين بمتابعة أخبار البابا والفاتيكان تابعونا عبر صفحة

Aleteia Ar – Vatican News

 

العودة إلى الصفحة الرئيسية

مشاركة
تعليق
النشرة
تسلم Aleteia يومياً